هبوط الودائع اللبنانية 2% بعد اغتيال الحريري   
الجمعة 1426/3/28 هـ - الموافق 6/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:48 (مكة المكرمة)، 18:48 (غرينتش)

سلامة يصف الهبوط بالمعقول (رويترز-أرشيف)
كشف محافظ البنك المركزي اللبناني رياض سلامة أن حجم الودائع لدى المصارف اللبنانية هبط بعد اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري بنسبة 2% أي بنحو مليار ونصف المليار دولار.

ووصف سلامة هذا التراجع بأنه ما يزال في الحدود المعقولة في ضوء الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد. وأضاف أن كل المؤشرات ترجح عودة نمو الودائع إلى مستوياتها المعتادة.

وكان حجم الودائع لدى البنوك اللبنانية قد بلغ 59 مليار دولار قبل اغتيال الحريري أي ما يعادل ثلاثة أمثال قيمة الناتج المحلي الإجمالي.

من ناحية أخرى أدى انسحاب القوات السورية من لبنان إلى ارتفاع مفاجئ في أسعار العقارات والأراضي في بعض المناطق.

وتعد منطقة البقاع من أبرز المناطق التي شهدت ارتفاعا في أسعار العقارات والأراضي التي كانت تعد الأدنى في لبنان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة