غاز دو فرانس توسع أنشطتها في مجال الغاز المسال   
السبت 1426/11/2 هـ - الموافق 3/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:06 (مكة المكرمة)، 9:06 (غرينتش)
أعلنت شركة "غاز دو فرانس" أول مستورد أوروبي للغاز الطبيعي المسال أنها ستجعل من مصر إحدى الدول الاختبارية لإستراتيجيتها الجديدة الرامية إلى التحكم في شبكة الغاز من خلال التنقيب والإنتاج.
 
وقال مدير فرع التنقيب والإنتاج بالشركة ميشال بايل إن شركته اتخذت قرارا إستراتيجيا بالمشاركة في الشبكة الكاملة للغاز الطبيعي المسال عبر التنقيب والإنتاج والتسييل والنقل البحري وإعادة السائل إلى غاز.
 
والغاز الطبيعي المسال هو غاز يتم تحويله إلى سائل عبر خفض حرارته إلى ما دون 162 درجة، ما يسمح بخفض حجمه 600 مرة ويسهل نقله في سفن إلى مسافات بعيدة.
 
وتبلغ الاحتياطيات المؤكدة من الغاز في مصر 1.8 مليار متر مكعب أي 8% من إجمالي الاحتياطي العالمي.
 
وتملك الشركة الفرنسية نحو 100 رخصة للتنقيب عن الغاز في تسع دول.
 
وكانت نسبة 16.4% من إمدادات الشركة في نهاية 2004 تتشكل من الغاز الطبيعي المسال الآتي من الجزائر ونيجيريا. وتتوقع الشركة أن يبلغ هذا الرقم 30% في العام 2007 بفضل الشحنات الآتية من مصر ومن النرويج التي ستزودها بالغاز الطبيعي المسيل اعتبارا من نهاية 2006.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة