النفط يتخطى 68 دولارا والإعصار ريتا يهدد المنشآت النفطية   
الخميس 1426/8/18 هـ - الموافق 22/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:24 (مكة المكرمة)، 18:24 (غرينتش)

الإعصار ريتا يهدد منشآت النفط في تكساس وخليج المكسيك (الفرنسية)
ارتفعت أسعار النفط متجاوزة 68 دولارا للبرميل في معاملات العقود الآجلة في ظل تهديد الإعصار ريتا منطقة خليج المكسيك على السوحل الأميركية بضرب منشآت البنية التحتية للنفط والغاز التي تسعى جاهدة للتعافي من آثار الإعصار كاترينا.

وصعد سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل 1.21 دولار إلى 68.01 دولارا للبرميل دون ذروته في ثلاثة أسابيع التي بلغها أمس بتسجيله 68.27 دولارا للبرميل.

وصعد سعر مزيج برنت في بورصة البترول الدولية اللندنية 85 سنتا إلى 65.58 دولارا للبرميل.

وتزايدت قوة الإعصار ريتا متجهة نحو تكساس مقر طاقة تكرير النفط الأميركية حيث أغلقت ست مصافي نفط في تكساس طاقتها الإنتاجية 1.4 مليون برميل يوميا من النفط الخام وتوازي 8.7% من طاقة التكرير الأميركية اعتبارا من الليلة الماضية ترقبا للإعصار.

ويضاف إلى هذا التراجع في إنتاج المصافي تلك المصافي التي ما زالت معطلة بعد تعرضها لأضرار بسبب الإعصار كاترينا ما يجعل طاقة التكرير غير المستغلة تعادل 13.8% من إنتاجها.

وفي تصعيد جديد في مجال النفط أفاد سماسرة ومصادر في صناعة الشحن البحري بأن أصحاب الناقلات يمتنعون عن تأجير السفن لشركات النفط التي تريد نقل منتجات نفط إلى الولايات المتحدة في ظل توقعات لارتفاع أسعار الشحن في أعقاب اجتياح الإعصار ريتا للأراضي الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة