تراجع الفائض التجاري لألمانيا   
الجمعة 1430/10/20 هـ - الموافق 9/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:16 (مكة المكرمة)، 10:16 (غرينتش)

الصادرات الألمانية تراجعت بنسبة 1.8% في أغسطس/آب (رويترز)

أظهرت أرقام لمكتب الإحصاءات الألماني اليوم الجمعة تراجعا مفاجئا للفائض التجاري لألمانيا في شهر أغسطس/آب بنسبة 43% مقارنة بشهر يوليو/تموز مع انخفاض الصادرات للمرة الأولى في أربعة أشهر.

وبحسب أرقام معدلة تراجعت الصادرات 1.8% على أساس شهري في أغسطس لتصل إلى 67 مليار يورو (99 مليار دولار) من 70.5 مليار يورو وارتفعت الواردات 1.1% إلى 56.4 مليار يورو (83 مليار دولار).

وبهذا التراجع الشهري في الصادرات يصل الفائض التجاري المعدل إلى 10.6 مليارات يورو (15.6 مليار دولار) انخفاضا من 12.5 مليار يورو (18.4 مليار دولار) في الشهر السابق حسبما ذكر مكتب الإحصاءات الاتحادي.

وتوقع اقتصاديون زيادة الفائض إلى 12.6 مليار يورو, وكان من المتوقع ارتفاع الواردات بنسبة 0.9% والصادرات بنسبة 1.7% على أساس شهري.

ومن المرجح أن تنال البيانات من الآمال بشأن قوة الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثالث من العام بعدما خرجت ألمانيا في الربع الثاني من أشد ركود تتعرض له منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية وذلك بنمو اقتصادي قدره 0.3%.

وتظهر بيانات رسمية صدرت هذا الأسبوع نموا أفضل بقليل من المتوقع للناتج الصناعي وطلبات التوريد في أغسطس/آب مما يشير إلى تعاف متوسط لأكبر اقتصاد في أوروبا .

وقالت وزارة الاقتصاد والتكنولوجيا الألمانية إن الناتج الصناعي الألماني سجل ارتفاعا أكبر مما كان متوقعا، بلغت نسبته 1.7% في أغسطس/آب بعد تراجعه في يوليو/تموز بنسبة 1.1%.

ويعزى ارتفاع طلبات التوريد إلى الطلب الخارجي، لكن ارتفاع الناتج كان بفضل إجراءات الحفز الحكومية, ويحذر خبراء الاقتصاد من أن تعافيا قابلا للاستمرار بقوة دفع ذاتية ليس واضحا بالقدر الكافي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة