تثبيت أسعار الفائدة في بريطانيا ومنطقة اليورو   
الخميس 1423/9/3 هـ - الموافق 7/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ترك البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة دون تغيير عند مستوى 3.25% وهو مستوى لم يتغير منذ نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2001. ولم يلمح البنك لمثل هذه الخطوة في الأسابيع القليلة الماضية رغم سوء بيانات الانتعاش بمنطقة اليورو.

ويطابق هذه الخطوة قرار بنك إنجلترا المركزي بتثبيت سعر الفائدة دون تغيير, لكنه يقف على النقيض من قرار مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي بخفض سعر الفائدة إلى 1.25% لتنشيط انتعاش أكبر اقتصاد في العالم في ضوء دلائل على تعثره.

ولايزال الاقتصاديون يتوقعون أن يخفض البنك المركزي الأوروبي سعر الفائدة قبل نهاية العام, ويتطلعون لدلائل على مثل هذه الخطوة عندما يعقد فيم دويسنبرغ رئيس البنك مؤتمرا صحفيا في وقت لاحق اليوم.

وقد أعقب قرار البنك المركزي الأوروبي تراجع سعر صرف اليورو أمام الدولار. وكان سعر الدولار قبل قرار البنك المركزي الأوروبي عند 0.9998 مقابل اليورو, إلا أن العملة الموحدة ظلت فوق مستوى التعامل مع الدولار.

لكن اليورو تراجع أمام الجنيه الإسترليني الذي سجل ارتفاعا طفيفا أمام العملة الموحدة والدولار, بعد إبقاء بنك إنجلترا المركزي على أسعار الفائدة. غير أن الأسهم البريطانية تراجعت بعد قرار الفائدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة