انخفاض العجز التجاري للولايات المتحدة في أغسطس   
الخميس 1428/9/30 هـ - الموافق 11/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 22:00 (مكة المكرمة)، 19:00 (غرينتش)
 
انخفض العجز التجاري الأميركي إلى أقل معدل في سبعة أشهر بسبب زيادة صادرات المنتجات الأميركية وانخفاض سعر صرف الدولار.
 
وقالت وزارة التجارة الأميركية إن العجز التجاري انخفض إلى 57.6 مليار دولار في أغسطس/آب الماضي أي بنسبة 2.4% بالمقارنة مع الشهر الذي سبقه.
 
ويعتبر هذا العجز الأقل منذ يناير/كانون ثاني.
 
وأظهرت الأرقام زيادة الصادرات بنسبة 0.4% لتصل إلى 138.3 مليار  دولار في الشهر المذكور, بينما انخفضت الواردات بنسبة 0.4% إلى 195.9 مليار دولار.
 
كما انخفض العجز التجاري مع الصين بنسبة 5.3% إلى 22.5 مليار دولار.
 
يشار إلى أن العجز التجاري للولايات المتحدة في أول ثمانية أشهر وصل إلى معدل سنوي بلغ 708 مليارات دولار، مسجلا انخفاضا وصل إلى 6.7%, بالمقارنة مع العام الماضي عندما وصل إلى 758.5 مليار دولار، الذي مثل خامس أكبر عجز سنوي متوالي.
 
ويقول منتقدو سياسات الرئيس جورج بوش إن سياساته التجارية أضرت بالولايات المتحدة بتوريثها عجزا تجاريا ضخما وبتكبيدها خسارة ثلاثة ملايين وظيفة منذ عام 2000.
 
ويركز هؤلاء على العجز التجاري مع الصين الذي من المتوقع أن يصل إلى 246 مليار دولار هذا العام, وهو الأعلى مع دولة واحدة على الإطلاق.
 
من ناحية أخرى قالت وزارة التجارة إن فاتورة واردات النفط الأميركية ارتفعت 0.8% إلى 27.5 مليار دولار في أغسطس/آب الماضي، وهي الأعلى منذ أغسطس/آب العام الماضي.
 
وقالت الوزارة أيضا إن عدد العمال العاطلين الذين تقدموا بطلبات للحصول على إعانة بطالة انخفض بمقدار 12 ألفا الأسبوع الماضي إلى 308 آلاف، وهو أقل من المتوقع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة