دويتشه بان الألمانية تعرض زيادة أجور سائقي القطارات 13%   
السبت 1428/11/15 هـ - الموافق 24/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:10 (مكة المكرمة)، 20:10 (غرينتش)

الاتحاد الممثل لسائقي القطارات يرد على عرض دويتشه الاثنين (الفرنسية)
قالت شركة دويتشه بان مشغلة خطوط سكك الحديد في ألمانيا والتي تملكها الدولة، إنها عرضت على سائقي القطارات زيادة في الأجور تصل 13% سعيا لإنهاء خلاف حاد أدى إلى تنظيم العديد من الإضرابات.

وأعلنت الشركة الأسبوع الماضي عن تحسين عرضها المقدم إلى اتحاد العمال (جي دي أل) الذي يمثل سائقي القطارات، لكنها لم تقدم مزيدا من التفاصيل في هذا الشأن. جاء ذلك بعد تسرب معلومات إلى وسائل الإعلام المحلية بأن الشركة عرضت زيادة أجور سائقي القطارات بين 8 و13%.

وينتظر أن يتخذ اتحاد العمال الاثنين قراره بشأن بدء مفاوضات رسمية حول العرض الجديد لزيادة الأجور.

ورفض "جي دي أل" عرضا قدمته الشركة تضمن زيادة الأجور 4.5% تم الاتفاق عليه في وقت سابق من هذا العام مع اتحادين آخرين للعمال في البلاد، مطالبا بزيادة الأجور بنسبة لا تقل عن الخانتين لسائقي القطارات.

وأفادت تقارير إعلامية أن رئيس دويتشه بان يتعرض لضغط هائل من أجل إبرام اتفاق مع اتحاد سائقي القطارات الذي عطل حركة السكك الحديد مرات عبر تنظيم الإضرابات في الأسابيع الماضية.

وكشفت مجلة دير شبيغل الألمانية عن تعرض رئيس "دويتشه بان" هارتموت ميهدورن لضغط من سياسيين وأعضاء مجلس إدارة الشركة للتوصل إلى اتفاق.

وقدم ميهدورن عرضا جديدا لاتحاد سائقي القطارات الأسبوع الماضي تضمن زيادة الأجور 13% شرط السرية وتعهد رئيس الاتحاد مانفريد شيل بالرد على ذلك الاثنين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة