السعودية تؤكد حفاظها على ضمان إمدادات النفط   
الأحد 1427/1/28 هـ - الموافق 26/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:42 (مكة المكرمة)، 22:42 (غرينتش)
السعودية أكدت أن الهجوم لم يؤثر على معدلات إنتاج النفط (رويترز) 
أكدت السعودية أنها ستحافظ على ضمان تأمين النفط المطلوب منها إلى جميع دول العالم رغم الهجوم الفاشل على منشآت أبقيق النفطية شرقي البلاد.
 
وقال مصدر سعودي مسؤول إن وزير النفط السعودي علي النعيمي أكد خلال مباحثاته اليوم السبت في العاصمة السعودية الرياض مع وزير التجارة الأميركي كارلوس غيتييريس أهمية تأمين الإمدادات.
 
وأضاف المصدر أن النعيمي أكد أيضا استمرار المحافظة على أسعار النفط العالمية إضافة إلى أفاق التعاون الثنائي بين البلدين في المجال النفطي. وأوضح المصدر أن الجانبين أكدا أيضا أوضاع السوق البترولية الدولية. وكانت السعودية قد أكدت أن الهجوم لم يؤثر على معدلات إنتاج النفط والغاز.
 
إنتاج أوبك
في الوقت نفسه أكد رئيس منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) النيجيري أدموند دوكورو أنه ينبغي لدول المنظمة أن تبقي إنتاج النفط عند مستوياته الحالية على الرغم من الفائض المعروض بالأسواق، لكنها قد تخفضه في وقت لاحق.
 
وأوضح دوكورو أن هناك فائض قدره 2.5 مليون برميل في المعروض بالأسواق، لكن الحل المفضل هو الإبقاء على الإنتاج عند المستويات الحالية ثم الاتجاه سيكون تصحيح الإنتاج بتخفيضات.
 
وقال وزير الطاقة والصناعة القطري عبد الله العطية في مقابلة مع الجزيرة إن اجتماع أوبك في السابع من مارس/ آذار سيبحث الظروف الواقعية مثل العرض والطلب والإمدادات لتحديد قرارها، مشيرا إلى أن المنظمة لم تتأثر بالظروف النفسية والسياسية الناجمة عن أحداث طارئة.
 
كما أكد وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل أن مصدري النفط في أوبك يضخون الخام بكامل طاقتهم، وأنه يجب على المنظمة أن تبقي مستويات الإنتاج بلا تغيير في اجتماعها القادم.
 
وتنتج أوبك أكثر من ثلث النفط في العالم، وقررت الشهر الماضي الإبقاء على سقف إنتاجها عند 28 مليون برميل يوميا قريبا من أعلى مستوياته في 25 عاما.
 
وكان سعر الخام الأميركي قد ارتفع في التعاملات الآجلة بأكثر من دولارين في أوائل المعاملات الأميركية أمس بعد أنباء ترددت عن محاولة الهجوم على معامل أبقيق الصناعية.
 
وسجل سعر الخام في عقود أبريل تسليم أبريل/نيسان 2.46 دولار إلى 63 دولارا للبرميل، في تعاملات بعد الظهر ببورصة نيويورك التجارية (نايمكس). وفي بورصة البترول الدولية بلندن قفز خام القياس الأوروبي مزيج برنت 2.04 دولار إلى 62.58 دولارا للبرميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة