الكويت تقيم أكبر مصفاة للبترول في المنطقة   
الأربعاء 1428/9/15 هـ - الموافق 26/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 3:41 (مكة المكرمة)، 0:41 (غرينتش)

مصفاة الأحمدي الكويتية (الفرنسية)
وافق المجلس الأعلى للنفط بالكويت على خطة الحكومة لإقامة أكبر مصفاة للنفط بالشرق الأوسط تصل طاقتها إلى 615 ألف برميل يوميا بعد أن تأخر قرار إنشائها بسبب زيادة التكلفة.

 

وقالت شركة البترول الوطنية الكويتية في يوليو/ تموز الماضي إنها زادت الموازنة المخصصة لإنشاء مصفاة الزور إلى 14 مليار دولار, ما يمثل ضعف تقديرات التكلفة الأصلية.

 

وألغت الكويت المناقصة الأولى للمصفاة التي كانت مقررة في فبراير/ شباط الماضي بعد زيادة التكلفة, وذكرت تقارير أن بعض العروض التي قدمت لإنشاء المصفاة بلغت نحو 15 مليار دولار.

 

وفي يوليو/ تموز الماضي تقدمت نحو 30 شركة منها تكنيب الفرنسية وبكتل وفوستر ويلر الأميركية وسنام بروغيتي الإيطالية بعروض مبدئية.

 

وتعتزم شركة البترول الوطنية الكويتية الانتهاء من بناء المصفاة في نهاية 2011, لتصبح الزور أكبر مصفاة بالشرق الأوسط، تليها مصفاة رأس تنورة السعودية التي تنتج حاليا 550 ألف برميل يوميا.

 

يشار إلى أن لدى الكويت 10% من احتياطي العالم من النفط وتنتج 2.41 مليون برميل يوميا من الخام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة