بورصة باريس تنهي أسبوعها بأداء جيد   
الأحد 1428/6/16 هـ - الموافق 1/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:40 (مكة المكرمة)، 21:40 (غرينتش)

أرباح مؤشر كاك40 ارتبطت ببيانات أميركية حول بقاء التضخم في نطاق آمن (الجزيرة-أرشيف)

سيد حمدي-باريس

أنهت بورصة باريس أسبوعها الجمعة بأداء وصف بأنه إيجابي بعدما حقق مؤشر "كاك40" زيادة نسبتها 0.81% مسجلا 6054.93 نقطة استكمالاً لصعود استهله في بدء الجلسة الصباحية.

وعاود مؤشر بورصة باريس الارتفاع في الجلسة المسائية وتجاوز ستة آلاف نقطة قبل أن يبلغ ذروته مع نهاية تداول أمس محققا تداولا قيمته 6.85 مليارات يورو. وأدى الارتفاع الذي شهدته البورصة إلى تراكم الأرباح على مدى الأسبوع لتبلغ نسبتها 0.53%.

وارتبطت أرباح مؤشر "كاك40" ببيانات أميركية تفيد بقاء معدلات التضخم في الولايات المتحدة ضمن الإطار الآمن وهو نسبة 2% حيث بلغت نسبته على مدى عام 1.9 %.

"
سهم شركة إير ليكيد للكيماويات والمعادن يتقدم على جميع الأسهم الأربعين الكبيرة إذ حقق سهمها مكاسب نسبتها 3.03%
"
وتقدم سهم شركة إير ليكيد للكيماويات والمعادن على جميع الأسهم الأربعين الكبيرة إذ حقق مكاسب نسبتها 3.03% وصولاً إلى سعر 97.44 يورو للسهم بعدما سجل سعراً قياسياً تجاوز 98.13 يورو.

وانتعش السهم آخر أيام الأسبوع مع انتشار شائعات عن صفقة ضخمة قد تشرع الشركة في القيام بها حيث استمر الارتفاع في قيمة السهم رغم امتناع المتحدث باسم الشركة عن الإدلاء بأي تصريحات في هذا الشأن.

وانضمت الشركة النفطية توتال إلى قائمة الرابحين ليحقق سهمها زيادة نسبتها 1.58% ويرتفع سعره إلى 60.26 يورو. وترجمت هذه المكاسب الارتفاع في سعر برميل النفط بمقدار ثلاثة دولارات للبرميل الواحد منذ مساء الأربعاء.

والتحقت شركة كابغينيمي بسابقتها وحقق سهمها أرباحا نسبتها 1.10% ليرتفع إلى 54.37 يورو.

قائمة الخاسرين
"
أنباء عن اهتمام أنفوسيس عملاق البرمجيات الهندي بشراء كابغينيمي عززت مكاسب الأخيرة
"
وعزز من مكاسب كابغينيمي أنباء تتحدث عن اهتمام أنفوسيس عملاق البرمجيات الهندي بشراء الشركة الفرنسية إلا أن محللين تحدثوا عن ضعف احتمال تحقيق مثل هذه الصفقة وأرجعوا ذلك إلى مستويات الرواتب والقوانين الاجتماعية في أوروبا مما يثقل كاهل المشتري.

وتصدر السهم العقاري لشركة أونيباي رودامكو قائمة الخاسرين ليتراجع بنسبة 2.24% إلى 190.15 يورو. ولم تكن أونيباي رودامكو بعيدا عن أسعار بقية الشركات العقارية التي تراجعت أسهمها عند إغلاق الجمعة.

وعانى سهم كهرباء فرنسا من خسائر نسبتها 0.43% لينخفض سعره إلى 80.28 يورو وتزامن هذا التراجع مع مطالب من مجلس المنافسة الذي اشترط على عملاق الكهرباء الأوروبي طرح عطاءات جديدة لممولين آخرين للطاقة بما يسمح بتنافس فعال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة