ليبيا تتداول عملتها الجديدة بعد شهرين   
الخميس 1434/1/16 هـ - الموافق 29/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 16:53 (مكة المكرمة)، 13:53 (غرينتش)
العملة الليبية الجديدة لن تحمل صور ورسومات معمر القذافي (الأوروبية)

أعلن محافظ البنك المركزي الليبي الصديق الكبير أمس أنه سيبدأ تداول العملة الجديدة للبلاد نهاية شهر يناير/كانون الثاني المقبل، وذلك بفئاتها التي ستشمل الدينار والخمسة دنانير والعشرة دنانير والعشرين والخمسين دينارا.

وأوضح الكبير، على هامش اجتماع مجلس إدارة البنك المركزي بمدينة سبها، أن البنك كان بدأ منذ  الأول من أكتوبر/تشرين الأول الماضي في سحب الإصدارين الرابع والخامس من العملة الورقية فئتي خمسة دنانير وعشرة دنانير، ومن المقرر أن تتواصل عملية السحب وفقا للمنهجية التي اعتمدها مجلس إدارة البنك.

وطلب المركزي الليبي من جميع البنوك وفروعها تمكين الجمهور من تقديم ما بحوزتهم من الأوراق النقدية المسحوبة من التداول لاستبدالها أو إيداعها في حساباتهم، وتنظيم العمل بالكيفية التي تكفل سير عمليات الاستبدال أو الإيداع في سهولة ويسر وفق المواعيد المحددة.

وكان البنك المركزي الليبي أعلن نهاية العام الماضي أنه سيتم تغيير العملة المحلية المتداولة حاليا بعملة جديدة لا تحمل صور ورسومات العقيد الراحل معمر القذافي، وتم الإعلان في حينها عن مسابقة عامة لوضع تصميمات للعملات الجديدة بشروط ومواصفات حددها البنك.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي بدأ البنك المركزي في سحب أوراق العملة القديمة في مسعى لتوفير السيولة للقطاع البنكي بفعل وجود أغلب أموال هذه السيولة خارج البنوك، وأشار محافظ البنك آنذاك إلى أن حجم هذه الأموال يفوق 15 مليار دينار (12 مليار دولار)، أي 96% من إجمالي السيولة المتوفرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة