منتدى دافوس قد ينقل مقر انعقاده المعتاد   
الأحد 18/8/1422 هـ - الموافق 4/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

منتدى دافوس تحت حراسة مشددة (أرشيف)
ذكرت مصادر صحفية ألمانية اليوم أن قمة المنتدى الاقتصادي العالمي لن تعقد على الأرجح في منتجع دافوس السويسري في مطلع العام المقبل لأسباب أمنية. وأسهمت عوامل متعددة في احتمال نقل أعمال المنتدى رغم تمسك الحكومة السويسرية باستمرار عقده في أراضيها.

وقالت مجلة فوكس الألمانية الأسبوعية في التقرير الذي لم تنسبه لمصادر محددة إن منظمي مؤتمر القمة الاقتصادي يدرسون نقل موقعه إلى سالزبورج في النمسا أو منتجع ويسلر الكندي قرب فانكوفر أو نيويورك.

لكن وزير الاقتصاد السويسري باسكال كوتشيبين ذكر في وقت سابق أن بلاده عازمة على استضافة المؤتمر حسب المعتاد رغم تفاقم المخاوف الأمنية وارتفاع النفقات بسبب أعمال الشغب التي شهدتها المؤتمرات الأخيرة وهجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي في الولايات المتحدة.

وذكرت المجلة أن النفقات الأمنية لقمة دافوس زادت بشدة لتصل إلى حوالي عشرة ملايين فرنك سويسري (6.1 ملايين دولار) في السنوات الأربع الأخيرة مقارنة مع 270 ألف دولار فقط في بداية تنظيم لقاءات المنتدى.

ويشارك في المنتدى عادة نحو 2000 من رؤساء الشركات الكبرى والزعماء السياسيين والمفكرين وأعضاء المنظمات غير الحكومية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة