سندات تعزّز ثقة الأسواق بدبي   
الجمعة 1431/10/16 هـ - الموافق 24/9/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:23 (مكة المكرمة)، 10:23 (غرينتش)
دبي تعمل على تسوية ديونها بعدما بدّدت مخاوف المستثمرين بشأن وضعها المالي
 (رويترز-أرشيف)

تخطط إمارة دبي لإصدار سندات بنحو مليار دولار في خطوة هي الأولى منذ ما قبل تفجر أزمة ديونها نهاية العام الماضي, ويفترض أن تعزز ثقة الأسواق العالمية في وضعها المالي.
 
ونقلت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية مساء الخميس عن مصدر مصرفي في دبي قوله إن إصدار السندات بمدة استحقاق تفوق سبع سنوات سيكون بمثابة اختبار كبير لوضعها المالي بعد توصل مجموعة دبي العالمية التابعة للحكومة لاتفاق مع دائنيها لجدولة أكثر من 23.5 مليار دولار من ديونها.
 
إلا أن المصدر ذاته رأى في الخطوة المتمثلة في الإصدار المرتقب للسندات علامة إيجابية بالنسبة إلى دبي, قائلا إن اتفاق إعادة جدولة قسم من دبي العالمية مهد لها.
 
وستتولى مصارف عالمية ترويج السندات الجديدة التي يفترض أن تعزز ثقة المستثمرين في قدرة دبي على تجاوز مشكلة الديون خاصة في ظل الدعم الذي تلقاه من أبو ظبي.
 
وكانت أبو ظبي -التي تملك معظم مخزونات النفط في الإمارات- قد أقرضت دبي العام الماضي عشرين مليار دولار لتبديد المخاوف التي اجتاحت أسواق العالم من أن تعجز عن سداد ديونها.
 
وأطلقت دبي في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي برنامجا للسندات بقيمة 6.5 مليارات دولار مؤلفا من سندات متوسطة الأجل مقومة باليورو بقيمة أربعة مليارات دولار وسندات إسلامية بقيمة مليارين ونصف المليار دولار.
 
وأشارت فايننشال تايمز إلى إن دبي تركز الآن جهودها على تسوية ديون أخرى من مجموع ديون تبلغ 109 مليارات، حسب قولها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة