الأوروبيون يطالبون واشنطن بتعديل سياستها الاقتصادية   
الخميس 1425/10/27 هـ - الموافق 9/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 17:52 (مكة المكرمة)، 14:52 (غرينتش)

أكد وزراء مالية منطقة العملة الأوروبية الموحدة ورئيس البنك المركزي الأوروبي جان-كلود تريشيه والمفوضية الأوروبية أن التذبذب الكبير والاضطراب في أسعار الصرف أمر غير مرغوب للنمو الاقتصادي، في إشارة إلى ارتفاع قيمة صرف اليورو. 
 
وطالب بيان- صدر مساء الاثنين عن منطقة اليورو- كل الدول الكبيرة والمناطق الاقتصادية بالقيام بدور أكبر في الحد من الخلل في الموازين التجارية العالمية بتنفيذ السياسات الاقتصادية المناسبة، في إشارة واضحة إلى ضرورة أن تتخذ الولايات المتحدة هذه الخطوة.

وطالب وزير المالية الهولندي الرئيس الحالي لمنطقة اليورو جيريت تسالم الولايات المتحدة برفع أسعار الفائدة، فيما حث اليابان والاتحاد الأوروبي على أن يحفزا النمو الاقتصادي من خلال تنفيذ إصلاحات اقتصادية جوهرية.

وقال وزير المالية الفرنسي إيرفيه جايمار إن الولايات المتحدة يجب أن تصحح الخلل في الموازين التجارية باتخاذ إجراءات سياسية وليس من خلال السماح بانخفاض قيمة عملتها.

وفي إشارة للمخاوف بشأن التأثير السلبي لارتفاع قيمة اليورو على الصادرات الأوروبية، قال مفوض شؤون النقد الأوروبي يواكين ألمونيا إنه يشعر بقلق كبير هذه الأيام بشأن الوضع الاقتصادي لمنطقة اليورو.
 
كما ركز وزراء مالية منطقة اليورو على الإجراءات الجاري اتخاذها ضد عشر دول في الاتحاد الأوروبي سمحت للعجز في موازناتها بتجاوز سقف منطقة اليورو المحدد بـ3% من إجمالي الناتج المحلي.

من ناحية أخرى ارتفع الدولار بشكل طفيف مقابل اليورو أوائل التعامل في آسيا اليوم الثلاثاء مواصلا مكاسب اليوم السابق إذ أقبل المستثمرون على جني الأرباح بعد تصريحات مسؤولين أوروبيين تعبر عن القلق لضعف العملة الأميركية، فقد بلغت قيمة الدولار 1.3408 أمام اليورو مرتفعا بنسبة 0.4% عن 1.3461.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة