استئناف ضخ النفط العراقي من حقل كركوك   
الثلاثاء 1424/2/28 هـ - الموافق 29/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عامل في منشأة نفط عراقية (أرشيف)
قالت شركة نفط الشمال العراقية اليوم الثلاثاء إنها استأنفت الإنتاج من حقل كركوك العملاق الأسبوع الماضي، ولكن لا يمكنها العودة في المستقبل القريب لمستويات إنتاج ما قبل الحرب بسبب الأضرار التي لحقت بها وأعمال السلب والنهب للمعدات ونقص الأيدي العاملة.

وقال المدير العام للشركة عادل قزاز نائب إن إنتاج النفط استؤنف في شمال العراق في 24 أبريل/ نيسان بمستوى يتراوح بين 30 و40 ألف برميل يوميا. وأضاف أن الشركة تسحب من مخزونات نفط إضافية لضخ 100 ألف برميل يوميا عبر خط أنابيب إلى مصفاتي الدورة وبيجي لسد احتياجات الاستهلاك المحلي من الوقود.

وقبل الحرب كان حقل كركوك يضخ نحو 850 ألف برميل يوميا أو ما يوازي 40% من إجمالي إنتاج العراق. وقال قزاز إن القوات الأميركية والقوات الكردية المحلية تتولى إجراءات الأمن في حقل كركوك على مشارف مدينة كركوك الشمالية.

وامتنع المسؤول العراقي عن إعطاء تقديرات مستقبلية للإنتاج من حقول كركوك لكن قائدا بالجيش الأميركي قال الأسبوع الماضي إنه يتوقع ارتفاع الإنتاج إلى 800 ألف برميل يوميا في فترة أسبوعين إلى ستة أسابيع.

وقد بدأ الضخ فعليا من حقول النفط الجنوبية الأسبوع الماضي أيضا وقال مسؤول عسكري أميركي يومذاك إن إنتاجها قد يصل إلى 800 ألف برميل بحلول منتصف مايو/ أيار. وقبل الحرب كان العراق ينتج 2.5 مليون برميل يوميا منها 1.7 مليون برميل في الجنوب و800 ألف برميل من الشمال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة