إسرائيل مستعدة لتحرير أموال الضرائب للفلسطينيين   
الخميس 1427/4/13 هـ - الموافق 11/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:19 (مكة المكرمة)، 10:19 (غرينتش)
إسرائيل تشترط تحويل الأموال لأغراض إنسانية (الفرنسية)
قالت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني إن إسرائيل مستعدة لتحرير أموال الضرائب والجمارك التي جمعتها لصالح السلطة الفلسطينية، شريطة أن يتم تحويلها لأغراض إنسانية ومن دون أن تصل إلى الحكومة التي تقودها حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
 
وقالت إنها عرضت الاقتراح على وسطاء السلام الدوليين في الشرق الأوسط الذين يعملون على منع حدوث انهيار اقتصادي في السلطة الفلسطينية.
 
لكن ليفني قالت إن إسرائيل لن تحول هذه الأموال لدفع رواتب الموظفين, مشيرة إلى أن جزءا من المستحقات المالية للفلسطينيين تم دفعها لشركات إسرائيلية لتسديد ديون تراكمت على السلطة الفلسطينية ولمستشفيات إسرائيلية يرقد فيها فلسطينيون.
 
وأشارت صحيفة هآرتس الإسرائيلية إلى أن إسرائيل اتخذت القرار تحت ضغوط دولية لنقل المساعدات للفلسطينيين.
 
يذكر أن اللجنة الرباعية للشرق الأوسط التي تضم الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي


والولايات المتحدة وروسيا وافقت أمس الأربعاء على تجاهل حكومة حماس وتقديم المساعدات مباشرة للفلسطينيين. ورحبت وزيرة الخارجية الإسرائيلية بالقرار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة