مجموعة سنغافورية وخليجيون يؤسسون بنكا إسلاميا   
الاثنين 1428/4/20 هـ - الموافق 7/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:43 (مكة المكرمة)، 11:43 (غرينتش)
أعلنت مجموعة "دي بي أس" القابضة في سنغافورة عن خطط للاستفادة من الثروات المتنامية في الشرق الأوسط من خلال تأسيس بنك إسلامي سيقدم المشورة المالية وأدوات مصرفية للشركات والأثرياء في دول الخليج وآسيا.
 
وقالت المجموعة إنها ستتملك 60% من البنك الذي سيحمل اسم بنك آسيا الإسلامي أو "أي بي آسيا"، على أن تتملك النسبة الباقية مجموعة من 22 مستثمرا من الأفراد والمؤسسات في دول مجلس التعاون الخليجي الست.
 
وأضافت أن مقر البنك الجديد سيكون في سنغافورة ورأسماله المدفوع 418 مليون دولار، على أن يبدأ العمل خلال الشهر الحالي.
 
وقال رئيس مجلس إدارة البنك الجديد خالد عبد الله البسام إن مستثمري الشرق الأوسط يبحثون عن أسواق جديدة ووسائل مبتكرة لحماية وتنمية ثرواتهم.
 
وتأتي الخطة بينما تتنافس سنغافورة مع ماليزيا لتصبح المركز الآسيوي للمنتجات المالية التي تلتزم بقواعد الشريعة الإسلامية التي تحرم استخدام الفائدة في المعاملات المصرفية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة