المركزي الياباني يقرر تيسير السياسة الائتمانية   
الثلاثاء 1422/5/24 هـ - الموافق 14/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فاجأ بنك اليابان المركزي الأسواق المالية اليوم بإعلانه تيسير السياسة الائتمانية، وذلك للمرة الرابعة منذ بداية العام في محاولة لتجنيب ثاني اقتصاد في العالم الوقوع في هاوية الكساد.

وتحرك البنك المركزي قبل الموعد المتوقع لتعزيز "سياسة التيسير الكمي" برفع المستوى المقرر لاحتياطيات البنوك وزيادة حجم السندات الحكومية اليابانية التي يشتريها شهريا من السوق.

ويعني هذا أن البنك المركزي يحاول بشكل أقوى من ذي قبل "إتخام" البنوك بالأموال المعفاة من الفائدة تماما رغم تحذيره المتكرر من أن المشاكل الهيكلية في القطاع المصرفي تحد من تدفق الأموال إلى قطاع الأعمال.

تجدر الإشارة إلى أن البنك المركزي اتخذ في 19 مارس/ آذار خطوة جرئية دفع فيها أسعار الفائدة على القروض قصيرة الأجل إلى مستوى الصفر. وتسبب قرار اليوم في قفزة فورية في مؤشر نيكي القياسي في بورصة طوكيو بعد يوم من نزوله إلى أدنى مستوى في 16 عاما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة