هيتاشي تتوقع خسائر غير مسبوقة وسعر سهمها بأدني مستوى   
الثلاثاء 1430/2/8 هـ - الموافق 3/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:16 (مكة المكرمة)، 13:16 (غرينتش)

هيتاشي تقلص نشاطها نتيجة تراجع في الطلب على المنتجات الإلكترونية (الأوروبية)

تكبدت هيتاشي -كبرى شركات صناعة الإلكترونيات اليابانية- خسائر فصلية بفعل تعثر في أنشطة إنتاج الرقائق وتدهور في الطلب على المنتجات الإلكترونية وجددت توقعاتها لخسارة سنوية قدرها 7.8 مليارات ين (87 مليون دولار) والتي ستكون الأكبر على الإطلاق لشركة صناعية يابانية جراء الأزمة الاقتصادية العالمية.

ومنيت هيتاشي بخسارة صافية بلغت 371 مليار ين (4.13 مليارات دولار) في الفترة من أكتوبر/تشرين الأول إلى ديسمبر/كانون الأول وذلك مقابل 12.5 مليار ين (140 مليون دولار) ربحا في الفترة ذاتها قبل عام وتأثرت النتائج سلبا أيضا من جراء صعود سعر الين مقابل العملات الأخرى وتراجع الدخل الخاضع للضريبة على مستوى المجموعة.

وجددت الشركة -التي تتنوع منتجاتها من مواقد طهي الأرز إلى المفاعلات النووية مرورا بمختلف الأجهزة الإلكترونية- توقعها تكبد خسارة صافية سبعمائة مليار ين (7.8 مليارات دولار) في السنة المالية الحالية التي تنتهي في 31 مارس/آذار المقبل.

وخشية تكبد خسارة كبيرة وسعيا للتقليل منها، كشفت هيتاشي قبل أسبوع عن خطط للتخلي عن أنشطة غير مربحة وأغلقت وستغلق مصانع وتتخذ خطوات أخرى لإعادة الهيكلة في محاولة لخفض التكاليف الثابتة بنحو مائني مليار ين بحلول مارس/آذار 2010.

وإثر إعلان هيتاشي خسائرها تراجع سعر سهم الشركة بنسبة 17% ليقترب من أدنى مستوياته في 29 عاما بعد تراجعه 50% منذ مطلع السنة المالية في أبريل/نيسان الماضي وهوى مؤشر شركات الأجهزة الإلكترونية بشكل عام بنسبة 46% منذ أبريل/نيسان الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة