اتفاقات اقتصادية مرتقبة بين قطر والسعودية   
الثلاثاء 1429/12/19 هـ - الموافق 16/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:03 (مكة المكرمة)، 10:03 (غرينتش)

الشيخ تميم بن حمد سيترأس الجانب القطري (رويترز-أرشيف)

تبدأ اليوم في الرياض أعمال مجلس التنسيق السعودي القطري الذي يتوقع أن يسفر عن توقيع عدة اتفاقيات اقتصادية.

وكانت السعودية وقطر قد اتفقتا في يوليو/تموز الماضي على إنشاء مجلس تنسيق مشترك بينهما.

وتوجه ولي العهد القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الثلاثاء إلى الرياض ليترأس الجانب القطري فى الاجتماع الأول للمجلس، بينما يتراس الجانب السعودي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية.

وأكد موفد الجزيرة إلى الرياض علي الظفيري وفقا لمصادر من وزراة التجارة السعودية بأنه سيتم خلال الاجتماع التوقيع على عدد من الاتفاقيات التجارية والاستثمارية ومذكرات التفاهم.

وسيناقش الجانبان سبل تطوير العلاقات الاقتصادية والتعليمية بينهما، خاصة أن الدولتين عضوان في مجلس التعاون الخليجي.

وأوضح الظفيري نقلا عن مسؤولين في وزراة التجارة السعودية أن رجال أعمال وشركات كبرى من كلا البلدين سيشاركون في لقاء اليوم.

يشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين السعودية وقطر بلغ نحو 5.5 مليارات ريال (1.466 مليار دولار) خلال العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة