أوبك وأوروبا تسعيان لاستقرار أسواق النفط وحماية النمو   
الخميس 1426/5/2 هـ - الموافق 9/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:14 (مكة المكرمة)، 20:14 (غرينتش)

أوبك والاتحاد الأوروبي تستهدفان توفير النفط بأسعار معقولة تلائم النمو (الفرنسية)
اتفقت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) والاتحاد الأوروبي على عقد مائدة مستديرة تبحث تجارة النفط في المعاملات الآجلة، وذلك في أول اجتماع مشترك بينهما في إطار الجهود الهادفة لتحقيق الاستقرار بأسعار النفط وحماية النمو الاقتصادي.

وأفاد الجانبان في بيان مشترك أن زيادة الشفافية بالأسواق المالية تشكل مصدر قلق، ولكن الحوار الجديد يسهم في تحقيق الاستقرار والشفافية.

وأوضح البيان أن تباين أسعار النفط بين الصعود والهبوط قد يخلق مشاكل للمنتجين والمستهلكين، مما يجعل من الضروري مواصلة الحوار إذا انخفضت الأسعار مثلما هو الحال عندما ترتفع.

"
عقد مائدة مستديرة لفهم التعاملات الآجلة بسوق النفط النصف الثاني من العام الجاري
"
وقرر الجانبان باجتماع أمس الذي ضم ممثلين عن أوبك والاتحاد الأوروبي ومفوض الطاقة الأوروبي أندريس بيبالجس، عقد مائدة مستديرة لفهم التعاملات الآجلة بسوق النفط  النصف الثاني من العام الجاري 2005. ويعقد اجتماع آخر بين الطرفين في فيينا وبموعد لم يتفق عليه بعد.

وحدد الطرفان الهدف المشترك بتوفير النفط بأسعار معقولة تلائم النمو الاقتصادي والإيرادات المستقرة للدول المنتجة، والتوسع في طاقات التنقيب والإنتاج والتكرير والتسويق لتلبية التزايد على الطلب العالمي على الخام.

وفي السياق أعلن رئيس أوبك الكويتي الشيخ أحمد فهد الصباح أن هناك دراسة لمعدلات أسعار للنفط تتراوح بين 30 و50 دولارا للبرميل، وتكون مقبولة من المستهلكين والمنتجين على السواء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة