ماندلسون يطالب المستعمرات السابقة بإقرار اتفاقات الشراكة الاقتصادية   
الأربعاء 1428/8/29 هـ - الموافق 12/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:22 (مكة المكرمة)، 23:22 (غرينتش)
 بيتر ماندلسون (رويترز)
حذر المفوض التجاري للاتحاد الأوروبي بيتر ماندلسون المستعمرات السابقة من الخسارة في حال عدم التوصل إلى اتفاقات تجارية مع الاتحاد الأوروبي في الموعد المحدد وهو 31 ديسمبر/كانون الأول القادم.
 
ويتفاوض الاتحاد الأوروبي مع مجموعة من  نحو 80 دولة في أفريقيا والكاريبي والمحيط الهادي منذ سبع سنوات للتوصل إلى ما يسمى باتفاقات الشراكة الاقتصادية.
 
ومن المقرر أن تحل هذه الاتفاقات محل اتفاقات تجارية تفضيلية تعتبر غير قانونية في نظر منظمة التجارة العالمية ويجب إلغاؤها نهاية العام.
 
وأوضح ماندلسون في اجتماع للجنة التجارية للبرلمان الأوروبي في بروكسل أن تلك الدول سوف تخسر ميزات تجارية لصادراتها من الأنسجة والكاكاو والتونة والموز. واتهم منتقدي الاتفاقات الجديدة بأنهم يضللون الحكومات في الدول الفقيرة بتشجيعها على عدم التمسك بالموعد المحدد للتوصل إلى تلك الاتفاقات.
 
وتجري حاليا مفاوضات بين مفوضية الاتحاد الأوروبي وست مجموعات إقليمية في أفريقيا والكاريبي والمحيط الهادي.
 
وقال ماندلسون إن المفاوضات مع مجموعة الكاريبي يمكن الانتهاء منها قريبا إن هي تقدمت بعرض للدخول إلى أسواقها. أما بالنسبة  لدول المحيط الهادي فقد أرسلت رسائل متناقضة, في حين تعيق بعض المشكلات المفاوضات مع أفريقيا.
 
وتقول منظمة أوكسفام التي تتزعم حملة مكافحة الفقر في العالم وهي منظمة مستقلة إن الاتفاقات الجديدة ستفتح اقتصادات الدول الفقيرة بصورة كبيرة، مما يعرض قطاعات الأعمال المحلية لمنافسة غير عادلة من أوروبا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة