صادرات النفط العراقي من ميناء البكر تستمر ببطء   
الجمعة 1424/6/17 هـ - الموافق 15/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ذكرت مصادر ملاحية وتجارية أن صادرات النفط الخام العراقي من ميناء البكر مستمرة بشكل بطيء جدا، مشيرة إلى أن تحميل النفط على سفينة تابعة لشركة شل تتسع لمليوني برميل تأخر عن موعده بضعة أيام.

وأما السفينة العملاقة كيراكاتينجو كان من المقرر أن تبحر يوم العاشر من أغسطس/آب لكن تحميلها مازال مستمرا في الميناء الجنوبي الذي تضرر بشدة من انقطاعات التيار الكهربائي ومازالت ناقلتان أخريان تنتظران التحميل.

وتنتظر سفينتان أخريان دورهما سعة كل منهما مليونا برميل هما ستيلا كونستيليشن التابعة لشركة فيتول وبريتش بيرباس التابعة لشركة بي.بي.

وأوضح مسؤولو الميناء في وقت سابق أنهم يتوقعون أن يبدأ تحميل ستيلا يوم الخميس أو الجمعة.

ويرى المسؤولون أن التحميل في الميناء يجري بمعدل أقل بكثير من طاقة التحميل البالغة 85 ألف برميل في الساعة قبل الحرب.

وقد أبحرت حتى الآن أربع ناقلات سعة كل منها مليونا برميل من ميناء البكر كان من المقرر أن تبحر اثنتان منها بحلول نهاية يوليو/تموز الماضي.

وبينت مصادر من وزارة النفط العراقية أن انقطاعات الكهرباء وعمليات السلب والنهب المنتشرة لكابلات الكهرباء خفضت الصادرات إلى النصف لتبلغ ما بين 200 و300 ألف برميل يوميا.

وكان ضمن خطط شركة سومو العراقية لتوزيع النفط تصدير 645 ألف برميل يوميا في أغسطس/آب الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة