الجزائر ترفع إنتاجها من الغاز في 2010   
الاثنين 1425/5/3 هـ - الموافق 21/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شكيب خليل
أحمد روابة-الجزائر

أكد وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل أن الجزائر سترفع طاقتها الإنتاجية من الغاز من 60 مليار متر مكعب إلى 85 مليارا مع مطلع العام 2010، وإلى 100 مليار في العام 2015.

كما أكد خليل في تصريحات للجزيرة نت أن دخول بلاده إلى جانب قطر ومصر وليبيا بقوة إلى السوق الدولية للغاز لن يثير منافسة سلية بين هذه الدول، لأن الطلب العالمي على الغاز سيتضاعف بدوره لينتقل من 400 مليار متر مكعب إلى 700 مليار، إلى جانب تناقص إنتاج حقول تقليدية في أوروبا مثل الحقول الروسية.

وتسعى الجزائر للحفاظ على مكانتها في السوق الأميركية التي تمدها حاليا بنسبة 20% من احتياجاتها من الغاز، مشيرا إلى أن حاجة الولايات المتحدة إلى الغاز المسال سيرتفع في الفترة المقبلة.

وقال خليل في تصريحاته على هامش الدورة الثانية لأسبوع الطاقة المنعقد بالجزائر إن أسعار النفط مرشحة للبقاء في مستوى 30 إلى 35 دولارا للبرميل إلى نهاية العام.

وأوضح أن الأسعار الحالية ليست حقيقية لأنها لا تعكس وفرة الإمدادات، وإنما تعود إلى الاضطراب الأمني والاجتماعي في العديد من المناطق مثل الشرق الأوسط وفنزويلا والنرويج.

ورأى الوزير الجزائري أن تأثير هذه العوامل في الأسعار يصل من سبعة إلى ثمانية دولارات للبرميل، وهو ما يضع الأسعار الحقيقية -في تقديره- ما بين 22 و28 دولارا للبرميل، أي داخل النطاق السعري المتفق عليه بين أوبك والدول المستهلكة.

_______________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة