الدولار يستقر قرب أدنى مستوياته مقابل اليورو   
الجمعة 1424/8/29 هـ - الموافق 24/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سجل الدولار في لندن استقرارا قرب أدنى مستوياته منذ أربعة أشهر أمام اليورو اليوم الجمعة دون أن يحظى بدعم يذكر من وول ستريت التي دفع ضعف أدائها المستثمرين إلى توجيه أموالهم للعملات ذات العائد المرتفع.

ونظرا لعدم وجود بيانات من شأنها التأثير على السوق فقد تركز اهتمام المعاملين على أسواق الأسهم حيث يخشى أن تكون الأنباء الطيبة قد استوعبت بالفعل في السوق بحيث لا تظهر مكاسب إضافية في المستقبل القريب.

وتباين أداء الأسهم الأميركية أمس وجاهدت الأسهم اليابانية لتغلق على استقرار بعدما هبط مؤشر نيكي بنسبة 5% أمس مما ترك اتجاهات الدولار والين غير واضحة ودعم أسعار العملات ذات العائد المرتفع.

وعلى نطاق المعاملات الأوروبية قبل الظهر لم يشهد الدولار تحركا يذكر خلال اليوم وسجل 1.1778 دولار لليورو بفارق سنت واحد عن أدنى مستوى له منذ أربعة أشهر وبفارق ما يقرب من سنتين عن أدنى مستوى له هذا العام.

وثبت الين عند مستوى 109.60 ينات للدولار بعد أن انخفض مقتربا من 110 ينات للدولار وسجل 129.10 ينا لليورو.

وكسبت من انخفاض الدولار العملات ذات العائد المرتفع مثل الإسترليني الذي ارتفع إلى أعلى مستوياته منذ خمس سنوات أمام الدولار في وقت مبكر اليوم، والدولار الكندي الذي اقترب من أعلى مستوياته منذ عشر سنوات، والدولار الأسترالي الذي أغلق على أعلى مستوياته منذ نحو ست سنوات.

وتزايدت توقعات بأن يرفع بنك إنجلترا المركزي سعر الفائدة البريطاني بعد صدور بيانات مبيعات التجزئة عن شهر سبتمبر/ أيلول التي جاءت أفضل من المتوقع ونمو إجمالي الناتج المحلي بمعدل 0.6% في الربع الثالث من العام متفقا مع التوقعات.

وأفاد المتعاملون بأن الإسترليني ارتفع إلى 1.70 دولار في التعاملات الآسيوية المبكرة اليوم أول مرة منذ أكتوبر/ تشرين الأول 1998 وبلغ أعلى مستوى له منذ خمس سنوات لليوم الثالث على التوالي.

وتراجع اليورو كذلك إلى 129.02 من 129.17 ينا بينما ارتفع الدولار إلى 109.57 من 109.55 ينات في نيويورك أمس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة