هبوط عدد العاطلين في إسبانيا   
الجمعة 1435/3/2 هـ - الموافق 3/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:04 (مكة المكرمة)، 12:04 (غرينتش)
هبوط عدد العاطلين يعطي دفعة من الأمل لنحو 4.7 ملايين عاطل بإسبانيا (الأوروبية)

قالت الحكومة الإسبانية إن عدد العاطلين عن العمل انخفض الشهر الماضي, مما يعطي دفعة من الأمل لنحو 4.7 ملايين عاطل في إسبانيا، رابع أكبر اقتصاد في منطقة اليورو.

وقالت حكومة رئيس الوزراء ماريانو راخوي إن الهبوط يعتبر مؤشرا على أن الاقتصاد يخرج من عنق الزجاجة بعد الأزمة المالية العالمية عام 2008 وسقوط إسبانيا في الركود المزدوج.

وهبط عدد المسجلين كعاطلين بمقدار 107.570 شخصا في ديسمبر/كانون الأول -بالمقارنة مع الشهر الذي سبقه- إلى 4.7 ملايين شخص.

وقالت وزيرة الدولة لشؤون التوظيف إنغراشيا هيدالغو إن الهبوط هو الأول منذ بدأت أزمة إسبانيا المالية، مشيرة إلى أن سياسات الحكومة فيما يتعلق بإصلاحات سوق العمل بدأت تؤتي أكلها.

يُشار إلى أن إسبانيا خرجت من فترة الركود في الربع الثالث من العام الماضي مسجلة نموا بنسبة 0.1%، لكن معدل البطالة فيها لا يزال يصل إلى 25.98%.

وحذر صندوق النقد الدولي إسبانيا مؤخرا من أنها ستواجه خمس سنوات أخرى ترتفع فيها نسبة البطالة إلى أكثر من 25% إلا في حال اتخذت الحكومة إصلاحات تشجع الشركات على خفض الأجور فقط من دون اللجوء إلى الاستغناء عن العمال.

وتعتبر نسبة البطالة في إسبانيا الأعلى بين دول مجموعة اليورو بعد اليونان. وتؤكد الحكومة أن اقتصادها يتحسن وأنه سيبدأ في خلق فرص العمل عام 2014.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة