استمرار موجة المكاسب ببورصات الخليج   
الثلاثاء 8/6/1430 هـ - الموافق 2/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:23 (مكة المكرمة)، 22:23 (غرينتش)
بورصة دبي تقدمت البورصات الخليجية محققة أعلى المكاسب (رويترز-أرشيف)

استمرت أغلب البورصات الخليجية الاثنين في الارتفاع محققة مزيدا من المكاسب مع صعود أسعار النفط التي بلغت مستوى هو الأعلى منذ خريف العام الماضي. وساعد أيضا على هذا الانتعاش بيانات متفائلة عن سوق العقارات في الإمارات وقرارات حكومية في قطر.
 
وارتفع سعر النفط إلى أعلى مستوى في سبعة أشهر فوق 68 دولارا للبرميل، مدعوما بضعف الدولار وتوقعات بأن تحسن الاقتصاد العالمي سيحفز استهلاك النفط.
 
وفي تعاملات الاثنين, حقق مؤشر بورصة دبي أعلى المكاسب حيث أغلق مرتفعا 2.2%. وارتفع المؤشر العام أكثر من 6% خلال التعاملات قبل أن تمحو عمليات بيع  في أواخر الجلسة معظم المكاسب.
 
وقال محللون إن هذا التراجع ينبئ بأن المستثمرين ما زالوا يتوخون الحذر رغم ارتفاع أحجام التداول إلى أعلى مستوياتها في أكثر من 11  شهرا.
 
"
 مؤشر دبي ارتفع  7.1% حتى الآن هذا الأسبوع بعد نشر تقرير يؤكد أن تراجع أسعار العقارات بالإمارات ربما بلغ منتهاه
"
بيانات مؤثرة
وزاد مؤشر دبي 7.1% حتى الآن هذا الأسبوع بعدما أصدر مصرف "أتش.أس.بي.سي" تقريرا يقول إن تراجع أسعار العقارات بالإمارات بلغ مداه جراء انخفاضات حادة في الربع الأول من العام الحالي.
 
ويجذب انتعاش دبي المستثمرين من أسواق خليجية أخرى مثل سلطنة عمان والسعودية، في حين ينشط أيضا المستثمرون غير الخليجيين.
 
وفي الإمارات أيضا, واصل مؤشر بورصة أبو ظبي مكاسبه للجلسة الرابعة على التوالي، مغلقا على ارتفاع بنسبة 0.2%. وتقدم سهم بنك أبو ظبي التجاري 5.3%.
 
كما ارتفع مؤشر البورصة السعودية 1.9%، وقفز سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 5.2% ليرفع مؤشر البورصة فوق حاجز الستة آلاف نقطة المهم نفسيا.
 
وراهن المستثمرون على أن ارتفاع أسعار النفط وتدهور الدولار سيعززان القدرة التنافسية لسابك في مواجهة الشركات الغربية.
 
"
إعلان حكومة قطر شراءها المحافظ العقارية للبنوك وتسوية مع صناعات قطر أدى إلى ارتفاع مؤشر بورصة الدوحة
"
وفي قطر, ارتفع مؤشر بورصة الدوحة 1.4% وهو الصعود الثالث له في أربع جلسات. وجاء ارتفاع المؤشر بعدما قالت الحكومة القطرية إنها ستشتري المحافظ العقارية للبنوك وإنها وافقت على تسوية قيمتها 319 مليون دولار مع صناعات قطر بشأن أسعار الصلب.
 
وصعد سهم صناعات قطر 1.5% في حين صعد سهم مصرف قطر الإسلامي 6.5%.
 
وأغلق مؤشر بورصة الكويت مرتفعا بدوره 1.2%، وهو أعلى مستوى إقفال له منذ 24 ديسمبر/كانون الأول الماضي. وبلغ حجم التداول نحو 1.4 مليار سهم، وهو أعلى مستوى لأكثر من عامين.
 
وصعد مؤشر البورصة البحرينية 0.7% في حين كان مؤشر بورصة مسقط الاستثناء بين بورصات دول مجلس التعاون الخليجي، حيث أغلق منخفضا 0.1%.
 
وفي المنطقة العربية أيضا, ارتفع مؤشر البورصة المصرية 2.7%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة