آبي يعزز شراكة اليابان الاقتصادية بالخليج   
الثلاثاء 1428/4/13 هـ - الموافق 1/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:41 (مكة المكرمة)، 20:41 (غرينتش)
قطر أهم الدول المصدرة للطاقة إلى اليابان (الفرنسية)
قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إن الهدف من جولته الحالية بمنطقة الخليج هو تطوير التعاون الاقتصادي والثقافي.
 
وأضاف في لقاء ضم رجال أعمال قطريين و180 من ممثلي كبرى الشركات اليابانية العالمية أن الشركات اليابانية مهتمة بالاستثمار في قطر، يحفزها في ذلك الأداء الاقتصادي الجيد لقطر وازدياد فرص العمل فيها.
 
وأجرى آبي محادثات الثلاثاء مع أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ومع رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، في أول يوم من زيارته الحالية لقطر.
 
ووصف رئيس اتحاد التجارة الياباني فوجيو ميتاري قطر بأنها أهم الدول المصدرة  للطاقة إلى اليابان، وأضاف أنه كان لهذه الطاقة دورها المهم في التقدم الاقتصادي لليابان.
 
يذكر أن قطر تصدر 6 ملايين طن من الغاز الطبيعي المسال سنويا لشركة تشوبو عملاق الطاقة الياباني بموجب اتفاق أبرم عام 1992.
 
وقد وصل آبي في وقت سابق الثلاثاء إلى قطر قادما من الكويت التي أكدت استمرار وثبات إمدادات النفط الكويتي إلى اليابان، التي تستورد نحو 75% من احتياجاتها النفطية من دول مجلس التعاون الخليجي.
 
يشار إلى أن اليابان تستورد نحو 360 ألف برميل نفط يوميا من الكويت التي تعد خامس أكبر مصدر للنفط الخام إلى اليابان بنسبة وصلت إلى 8.2% في العام 2006.
 
واليابان هي ثالث أكبر مصدر إلى الكويت بعد الولايات المتحدة وألمانيا، وتقدر الصادرات بحوالي 130.7 مليار ين ياباني في العام 2005 معظمها من الآليات والمعادن والأنسجة، كما أقامت الكويت واليابان لجنة مشتركة للقطاع الخاص في العام 1995 لتشجيع التجارة والاستثمار بين البلدين.
 
وأشاد مصدر ياباني يرافق آبي بالدور الهام الذي تلعبه دول الخليج في تزويد اليابان بالطاقة, حيث تستورد 99% من احتياجاتها النفطية من الخارج.
 
وقال المصدر إن المباحثات الكويتية اليابانية شددت على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية في المجالات كافة.
 
واتفق آبي مع رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ ناصر المحمد على الحاجة إلى اختتام المفاوضات الجارية بين اليابان ودول مجلس التعاون حول اتفاقية التجارة الحرة.
 
وأعرب المصدر عن اعتقاده بأن إتمام اتفاقية التجارة الحرة بين اليابان ودول مجلس التعاون سينعكس إيجابيا على العلاقات التي تربط بلاده بدول الخليج.
 
وبلغ إجمالي الصادرات اليابانية لدول مجلس التعاون الست في العام 2006 حوالي 15.6 مليار دولار، في حين تصل صادرات دول الخليج إلى اليابان حوالي 95.8 مليار دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة