انخفاض دين الجزائر الخارجي   
الأربعاء 1426/12/26 هـ - الموافق 25/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 23:32 (مكة المكرمة)، 20:32 (غرينتش)
انخفض دين الجزائر الخارجي إلى 16 مليار دولار من 17 مليار دولار في أكتوبر/ تشرين الأول.
 
وتوقع وزير المالية الجزائري مراد مدلسي استمرار هبوط الدين في 2006 مع استمرار الاستفادة من ارتفاع أسعار الطاقة.
 
وتستخدم الجزائر إيراداتها المتزايدة من صادرات الغاز والنفط لخفض الدين الذي كان يبلغ 21 مليار دولار في نهاية 2004 و28 مليار دولار في 1999.
 
وقال الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مؤخرا إنه يتوقع أن يهبط الدين الخارجي إلى 10 مليارات دولار بحلول نهاية 2009.
 
كما ساعدت أسعار النفط المرتفعة أيضا احتياطيات الجزائر من النقد الأجنبي على الوصول إلى مستوى قياسي بلغ 56 مليار دولار في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.
 
وتنفذ الحكومة برنامجا استثماريا قيمته 60 مليار دولار لحفز النمو الاقتصادي وإعادة بناء البنية التحتية. وتستند الخطة الخمسية الجزائرية إلى سعر للنفط قدره 19 دولارا للبرميل، وهو ما يقل كثيرا عن أسعار السوق الحالية التي تصل إلى 67 دولارا للبرميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة