نيجيريا تنتج حصتها بأوبك رغم حريق بأنبوب للنفط   
الجمعة 1426/11/23 هـ - الموافق 23/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:53 (مكة المكرمة)، 12:53 (غرينتش)
شل تخسر 180 ألف برميل يوميا بسبب الحريق (رويترز)
قالت نيجيريا إن حصتها من إنتاج النفط لدى منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" لن تتأثر بفعل الحريق الذي يجتاح منذ الثلاثاء الماضي أنابيب النفط التابعة لشركة شل التي تخسر بسببه نحو 180 ألف برميل يوميا.
 
وأكد نائب وزير البترول النيجيري إدموند دوكورو أن الحريق لن يؤثر على حصة بلاده في أوبك مشيرا إلى أن النيران بدأت تخمد. ودعا إلى القيام بتحرك سريع من أجل وقف تدفق النفط خارج الأنابيب في مضيق أوبوبو (50 كلم) جنوب غرب مرفأ هاركورت.
 
وقد اضطرت شركة شل النفطية إلى خفض صادراتها من الخام إثر نشوب الحريق الذي خلف ما لا يقل عن ثمانية قتلى.
 
وقال سكان في منطقة الانفجار إن مليشيات متنازعة بجنوب نيجيريا قد تكون السبب وراء الحريق.
 
وبالرغم من إنتاج النفط من الجنوب تبقى المنطقة من أفقر مناطق نيجيريا بسبب النزاع على النفوذ الذي يعنى الوصول إلى مصادر الثروة.
 
وتنتج شل مع شركائها المحليين حوالي مليون برميل يوميا من 2.5 مليون برميل هي مجموع ما تنتجه نيجيريا من النفط.
 
وأدت المخاوف بشأن نقص إمدادات النفط النيجيري إلى ارتفاع أسعار الطاقة في الأسواق العالمية لكنها عادت واستقرت في تعاملات الجمعة في سوق لندن.
 
وارتفع سعر برنت في عقود فبراير/شباط 9 سنتات إلى 56.64 دولارا للبرميل بينما ارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف 14 سنتا إلى 58.42 دولارا.
 
وارتفع سعر وقود التدفئة الأميركي نقطتين إلى 1.7402 دولار للغالون في حين انخفض سعر البنزين الخالي من الرصاص 0.16 سنت ليصل إلى 1.5390 دولار. وهبط سعر السولار من 525 دولار إلى 513.50 دولارا للطن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة