مجموعة فيفندي تفاوض على حصة من تليكوم   
الأحد 1428/9/4 هـ - الموافق 16/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:30 (مكة المكرمة)، 16:30 (غرينتش)
 
أصبحت مجموعة فيفندي الإعلامية الفرنسية في مرحلة متقدمة من المفاوضات لشراء 33% من أسهم أوجيه تليكوم في دبي، حسب مصدر مطلع على المباحثات قال إنها وصلت مرحلة متقدمة جدا.
 
وقالت فيفندي التي يوجد مقرها في باريس الخميس إنها تجري مباحثات مع أوجيه السعودية مالكة أغلبية الأسهم في أوجيه تليكوم بشأن شراء حصة، ولم تذكر تفاصيل أُخرى.
 
وردت مجموعة أوجيه السعودية التي يسيطر عليها أقارب رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري في اليوم نفسه إن مجموعة فيفندي الإعلامية الفرنسية وأطرافا آخرين يريدون شراء حصة أقلية في أوجيه تليكوم.
 
وتملك أوجيه تليكوم حصة في ترك تليكوم التي تدير (أفيا) ثالث أكبر شركة لخدمات الهاتف المحمول في تركيا، ولها أيضا نشاط في مجال الهاتف المحمول بجنوب أفريقيا عبر شركة سيل سي، وتقدم خدمات إنترنت في السعودية والأردن ولبنان.
 
وستكون هذه الصفقة في حال إتمامها استمرارا لتوسع أنشطة فيفندي بقطاع الاتصالات في تركيا وجنوب أفريقيا التي تتضمن حصة 51% في ماروك تليكوم أكبر شركة اتصالات في المغرب وحصة أغلبية في إس.إف.آر ثاني أكبر شركة لخدمات الهاتف المحمول في فرنسا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة