يونايتد إيرلاينز تتوقع خسائر حتى عام 2002   
السبت 22/9/1422 هـ - الموافق 8/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال رونو دوتا رئيس شركة يونايتد إيرلاينز ثاني أكبر شركة طيران في الولايات المتحدة اليوم إن الشركة تتوقع أن تستمر خسائرها حتى نهاية الربع الأول من العام القادم على الأقل وذلك من جراء هجمات 11 سبتمبر/ أيلول على واشنطن ونيويورك.

وأضاف دوتا للصحفيين عقب محادثات مع شركة الخطوط الجوية الصينية إير تشاينا بشأن اتفاق محتمل للانضمام إلى تحالف النجوم "نتوقع استمرار الخسائر حتى الربع الأخير من عام 2001".

وتحالف النجوم هو تحالف بين مجموعة شركات طيران يضم يونايتد ولوفتهانزا الألمانية والخطوط الجوية السنغافورية وإير كندا الكندية والخطوط الجوية المكسيكية "سينترا" المملوكة للحكومة.

وقال دوتا إن صناعة الطيران "تتوقع أن تمنى بخسارة قدرها ثلاثة مليارات دولار في العام القادم لذا سيكون من الصعب على يونايتد تحقيق أرباح في الربع الأول من عام 2002".

وتوقع دوتا انتعاش إيرادات يونايتد إيرلاينز تدريجيا بعد تراجعها 35% محسوبة على أساس سنوي في أكتوبر/ تشرين الأول ونوفمبر/ تشرين الثاني بسبب ظروف غير متوقعة.

وقال إن مسؤولي صناعة الطيران الأميركية يتوقعون أن تمنى بخسائر تتراوح بين ستة وسبعة مليارات دولار في 2001 بما يعني أنه لن تعود إلى الربحية قبل عام 2003.

وفي الشهر الماضي سجلت شركة يونايتد إيرلاينز كورب الأم المالكة لشركة يونايتد إيرلاينز خسائر في ثلاثة أشهر قدرها 1.16 مليار دولار وحذرت من أن خسائرها في الربع الأخير من العام دون حساب البنود الاستثنائية ستكون "أكبر بكثير".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة