الأسهم الألمانية تهبط بسبب أزمة الانتخابات العامة   
الاثنين 1426/8/16 هـ - الموافق 19/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:29 (مكة المكرمة)، 9:29 (غرينتش)

داكس يتراجع 2.11% لعدم وضوح نتيجة الانتخابات (ألفرنسية-أرشيف)
شهدت أسعار الأسهم الألمانية هبوطا في تعاملات بورصة فرانكفورت اليوم، الأمر الذي أرجعه محللون إلى القلق العائد لعدم وضوح نتيجة الانتخابات العامة في ألمانيا.

وتراجع مؤشر "داكس" الرئيسي بنسبة 2.11% إلى 4881 نقطة، وانخفضت مؤشرات أسهم أخرى أيضا بسبب أزمة الانتخابات.

وتوقع المدير المالي لشركة "يونيون إنفستمنت" اضطراب سوق الأسهم بين الانخفاض والارتفاع في الأيام القليلة المقبلة، معبرا عن أمله بانتهاء محادثات تشكيل الائتلاف بسرعة.

وأفاد روبرت هالفر من الشركة السويسرية "فونتيل مانينجمنت" أن البورصة تفتقر إلى الوضوح حاليا حيث يمكن التوصل إلى كل أشكال الائتلاف بعد الانتخابات.

وتراجعت أسهم 30 شركة حيث كان من بين أكبر الخاسرين قطاع الخدمات بعد تبخر الآمال بأن الحكومة المقبلة سترجع عن تعهد الحكومة الحالية لتنهي الاعتماد على الطاقة النووية.

يذكر أن النتائج شبه النهائية للانتخابات الألمانية تشير إلى كسب التحالف المسيحي المعارض الذي تتزعمه أنجيلا ميركل بـ35.2% من الأصوات وحصول الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم ومرشحه المستشار غيرهارد شرودر على 34.3%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة