مجلس التعاون يعلق مفاوضات تجارية مع الاتحاد الأوروبي   
الأربعاء 26/12/1429 هـ - الموافق 24/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:26 (مكة المكرمة)، 14:26 (غرينتش)

العطية: أبلغنا الجانب الأوروبي بتعليق المحادثات حول اتفاقية التجارة الحرة (الأوروبية-أرشيف)

أعلن الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية تعليق المجلس محادثاته مع الاتحاد الأوروبي حول اتفاقية للتجارة الحرة.

ونقلت رويترز عن العطية في اتصال هاتفي من مسقط التي يشارك فيها في اجتماعات للإعداد لقمة زعماء دول الخليج العربية الأسبوع القادم، أن المجلس علق مفاوضاته مع الاتحاد وهو مستعد لاستئنافها حينما يبدي الجانب الأوروبي استعدادا لبحث جميع الزوايا.

وأضاف أن المجلس أبلغ الجانب الأوروبي بتعليق المحادثات بين الطرفين بشأن اتفاقية التجارة الحرة.

وترمي الاتفاقية التي أجريت مفاوضات خليجية سابقة بشأنها مع أوروبا تطوير التجارة والاستثمار بين دول مجلس التعاون والاتحاد الأوروبي وتتيح لدول الخليج تسهيل عملية تصدير منتجات البتروكيماويات إلى أوروبا التي تفرض حاليا ضرائب على واردات من منطقة الخليج.

"
قرار تعليق المحادثات الخليجية الأوروبية لم يكن مفاجئا بعد تصريحات لمسؤولين من دول المجلس حذرت من حدوث أزمة في المفاوضات المستمرة منذ عام 1988
"
ولم يكن قرار تعليق المحادثات مفاجئا بعد تصريحات لمسؤولين من دول المجلس حذرت من حدوث أزمة في المفاوضات المستمرة منذ عام 1988.

ونقلت صحيفة سعودية الأسبوع الماضي عن رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني القول إن الاتحاد الأوروبي يسعى لإدخال بنود سياسية في الاتفاقية التجارية.

وحث الشيخ حمد مجلس التعاون الخليجي على تعليق المحادثات مع الجانب الأوروبي، وقال إن دول الخليج ستعلق هذه المحادثات لأنها لم تؤد إلى نتائج حتى الآن.

وأشار إلى أنه كان ينبغي توقيع اتفاقية التجارة خلال زيارة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد إلى قطر نهاية الشهر الماضي، ولكن الاتحاد تراجع في الدقيقة الأخيرة.

يشار إلى أن مجلس التعاون الخليجي يضم في عضويته ست دول عربية هي السعودية وقطر والكويت والإمارات والبحرين وسلطنة عمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة