تقرير أميركي: العراق خسر 16 مليار دولار عائدات للنفط   
الجمعة 6/9/1427 هـ - الموافق 29/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:52 (مكة المكرمة)، 10:52 (غرينتش)
الخسائر جاءت نتيجة عدة عوامل على رأسها الهجمات على المنشآت النفطية (رويترز-أرشيف)
أظهر تقرير أميركي أن العراق خسر 16 مليار دولار من عائدات تصدير النفط خلال فترة عامين إضافة إلى أنه لم يستطع المحافظة على إمدادات كافية من الكهرباء.

وأوضح التقرير الصادر عن المفتش الأميركي بشأن مشاريع الإعمار في العراق إستوارت بوين، أن تلك الخسائر جاءت نتيجة العديد من العوامل على رأسها الهجمات التي تتعرض لها المنشآت النفطية.
 
وقال بوين إنه على الرغم من امتلاك العراق احتياطيات نفطية هائلة فإنه يدفع مليارات الدولارات ثمنا لاستيراد البنزين وغيره من منتجات النفط المكررة لمواطنيه.
 
ودعا المفتش الأميركي الحكومة العراقية إلى اتخاذ ما سماه خطوات جريئة لحماية مواقع الطاقة في البلاد.
 
وكانت الإدارة الأميركية تعوّل على قطاع النفط العراقي للمساعدة في تمويل عمليات إعادة الإعمار في العراق الذي يمتلك ثالث أكبر احتياطي نفطي في العالم.
 
يشار إلى أن إنتاج النفط العراقي بلغ في المتوسط 2.2 مليون برميل يوميا خلال أغسطس/آب استنادا إلى أحدث تقدير من وزارة الطاقة الأميركية، وبلغت صادرات البلاد النفطية نحو 1.7 مليون برميل يوميا في سبتمبر.
 
وتقل هذه المستويات كثيرا عن ما كانت عليه قبل الحرب حينما كان خبراء الطاقة يقدرون أن العراق كان ينتج ما يتراوح بين 2.8 مليون برميل يوميا وثلاثة ملايين، وكان لديه إمكانات لتصدير ما بين2.3 مليون و2.5 مليون برميل يوميا.
 
يذكر أن مسؤولين عراقيين اشتكوا أيضا من وجود عمليات تهريب للنفط العراقي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة