استدعاء سيارات كورولا من البرازيل   
السبت 1431/5/11 هـ - الموافق 24/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 14:51 (مكة المكرمة)، 11:51 (غرينتش)
مشكلات في دواسات السرعة ظهرت في ثماني سيارات كورولا (الأوروبية)

قالت جمعية لحماية المستهلك في البرازيل إن شركة تويوتا سوف تستدعي 100 ألف سيارة من طراز كورولا في البرازيل لأسباب تتعلق بدواسات السرعة.
 
وجاء الإعلان عن الاستدعاء أمس الجمعة بعد أن فرضت ولاية ميناس غيرايس البرازيلية حظرا على مبيعات تويوتا على أساس أن سياراتها تشكل خطرا يتعلق بالسلامة.
 
وبعد اجتماع مع جمعيات أخرى لحماية المستهلك قالت تويوتا إنها سوف تبحث مشكلة الأغطية المبطنة للسيارات من الداخل التي قالت السلطات إنها تسببت في عدة مشكلات أدت إلى حوادث.
 
وقالت جمعية حماية المستهلك في روكون بمدينة سان باولو إن الاستدعاء يهدف إلى توفير الأمان للمستهلكين بالبرازيل.
 
وقالت ولاية ميناس غيرايس إن مشكلات في دواسات السرعة ظهرت في ثماني سيارات كورولا قالت تويوتا إن الغطاء المبطن لداخل السيارة تسبب فيها.
 
يشار إلى أن مؤسسة التصنيف الائتماني العالمية موديز خفضت تصنيف تويوتا الخميس الماضي، وقالت إن الشكوك حول جودة الإنتاج بعد استدعاء ملايين السيارات أثارت تساؤلات حول ربحيتها.
 
ووافقت الشركة الخميس الماضي على دفع غرامة وصلت إلى 16.4 مليون دولار بالولايات المتحدة، وهي أكبر غرامة تفرض على شركة سيارات بالبلاد بعد اتهامها بإخفاء مشكلات دواسات السرعة ما تسبب في أكثر من 50 حالة وفاة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة