البيت الأبيض ومشرعون يشيدون بالحكم في قضية إنرون   
الجمعة 1427/4/28 هـ - الموافق 26/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:05 (مكة المكرمة)، 13:05 (غرينتش)

البيت الأبيض يؤكد عدم التسامح مع الفساد المالي (رويترز)
اعتبرت حكومة الرئيس الأميركي جورج بوش ومشرعون أميركيون أن حكم هيئة المحلفين بإدانة كينيث لاي وجيفري سكيلنغ الرئيسين التنفيذيين السابقين لشركة إنرون قد بعث برسالة قوية عن الفساد المالي.

وعبر المتحدث باسم البيت الأبيض توني سنو عن تهنئته لوزارة العدل على استكمالها بنجاح دعوى قضائية شديدة التعقيد قادت إلى إصدار أحكام بالإدانة.

وأكد سنو "الوضوح الحكومي في عدم التسامح مع الفساد المالي"، مشيرا إلى أن وزارة العدل تطارد بقوة أولئك الضالعين في الفساد.

وأدانت هيئة محلفين في هيوستون الخميس لاي وسكيلنغ حيث رأت أنهما مذنبان بالكذب بشأن المتاعب المالية للشركة، في واحدة من أكبر فضائح الشركات الأميركية.

وقال النائب الجمهوري من أوهايو مايكل أوكسلي إن "العدالة تحققت" بقرار المحلفين الذي ساعد على إغلاق فصل سيئ السمعة في تاريخ الشركات الأميركية المساهمة.

وأفاد رئيس اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ السيناتور الجمهوري ريتشارد شلبي أن الحكم في قضية إنرون يظهر أن الاحتيال والسلوك الإجرامي الممارس من مسؤولي الشركة "لن يكون موضع تسامح" في الأسواق الأميركية.

ويواجه المتهمان عقوبة بالسجن تصل إلى 185 عاما لسكيلنغ و165 عاما للاي ولكن العقوبتين ستصدران لاحقا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة