النفط يتجاوز الخمسين مجددا مع انخفاض الدولار   
الاثنين 1437/9/2 هـ - الموافق 6/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:22 (مكة المكرمة)، 10:22 (غرينتش)

ارتفعت أسعار النفط العالمية مجددا فوق مستوى خمسين دولارا للبرميل بسبب انخفاض حاد للدولار الأميركي قد يؤدي إلى زيادة الطلب على النفط، بالإضافة إلى تناقص المعروض جراء استمرار الهجمات على منشآت النفط وخطوط الأنابيب في نيجيريا.

وفي تداولات العقود الآجلة للنفط صباح اليوم الاثنين، بلغ سعر مزيج برنت العالمي أكثر من 50.20 دولارا للبرميل بزيادة نحو ستين سنتا عن الجلسة السابقة، في حين بلغ سعر الخام الأميركي 49.20 دولارا للبرميل مرتفعا بنحو ستين سنتا أيضا عن الجلسة السابقة.

وقبل نحو عشرة أيام، كسرت أسعار النفط حاجز خمسين دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ نحو سبعة أشهر، مع تراجع المعروض في الأسواق.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن متعاملين في سوق النفط قولهم اليوم الاثنين إن ارتفاع الأسعار يرجع إلى الهبوط الحاد للدولار يوم الجمعة الماضي، حين تراجعت العملة الأميركية 1.5% مقابل سلة من العملات الرئيسية.

وجاء انخفاض الدولار بعد نشر بيانات ضعيفة بشأن معدلات التوظيف في الولايات المتحدة أثارت مخاوف بشأن وضع أكبر اقتصاد في العالم، غير أن تراجع العملة الأميركية يؤدي عادة إلى زيادة الطلب في بقية أنحاء العالم لأنه يجعل واردات النفط -المسعرة بالدولار- أقل تكلفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة