السودان يخفض الإنفاق الحكومي بنسبة 30%   
الثلاثاء 1427/7/21 هـ - الموافق 15/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:31 (مكة المكرمة)، 19:31 (غرينتش)
أعلن وزير المالية السوداني الزبير الحسن تخفيض الإنفاق الحكومي بنسبة 30%, في وقت انخفضت فيه إيرادات الدولة نتيجة تأخر تصدير النفط من حقول جديدة.
 
وقال الحسن إن هدف هذه الخطوة "مجابهة التحديات التي تواجه الموازنة"، العامة دون أن يفصح عن طبيعتها.
 
وأضاف أن القرار استهدف المحافظة على الاستقرار الاقتصادي والمكتسبات والإنجازات التي تحققت على صعيد الاقتصاد الكلي.
 
لكن مصدرا مطلعا أوضح أن القرار يأتي في محاولة لمعالجة خلل في الإيرادات العامة التي قدرت عليها الموازنة.
 
وأضاف أن تراجع الإيرادات نجم عن تأخر تصدير 200 ألف برميل من النفط يوميا من حقل فلج بولاية أعالي جنوب السودان لتعثر الشركات المنفذة في إكمال عملها في الوقت المحدد.
 
يشار إلى أنه كان يفترض أن يبدأ إنتاج هذه الحقول منذ أغسطس/آب 2005، وقد بنيت إيرادات الموازنة العامة لهذا العام على أن يبدأ التصدير في أبريل/نيسان الماضي.
 
غير أن الضخ من الحقل في أنابيب التصدير بدأ الأسبوع الماضي فقط, ويستغرق شهرين للوصول إلى ميناء التصدير على البحر الأحمر على مسافة أكثر من 1600 كلم, ما يعني أنه لا يتوقع الحصول على عائدات إيرادات من هذا الحقل قبل أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

الجدير بالذكر أن هذا الحقل يرفع إنتاج السودان النفطي من نحو 300 ألف برميل يوميا إلى 500 ألف. وتعتمد الموازنة السودانية في مواردها بنسبة تفوق 40% على عائدات النفط, كما أن الصادرات النفطية تشكل أكثر من 80% من جملة صادرات البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة