الصين تنافس الهند في سوق خدمات التعهيد   
الاثنين 1428/6/24 هـ - الموافق 9/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:43 (مكة المكرمة)، 10:43 (غرينتش)
الصين تسحب البساط من تحت الهند في مجال خدمات التعهيد
تواجه المراكز الهندية لخدمات التعهيد للشركات الدولية منافسة من مدن صينية أصبحت مقصداً للشركات العاملة في مجال تلك الخدمات التي تتعهد بأداء الأعمال والوظائف لحساب شركات أخرى.
 
وحسب دراسة نشرت نتائجها مؤسسة آي دي سي لأبحاث تكنولوجيا المعلومات تتصدر القائمة مدن بنغالور ونيودلهي ومومباي الهندية حالياً، لكنها تواجه شبح الإطاحة بها عن القمة من مدن شنغهاي وبكين وداليان الصينية.
 
واعتمدت تلك الدراسة على المقارنة بين المدن في منطقة آسيا والمحيط الهادئ كمقصد محتمل للشركات العاملة أو الراغبة في خدمات التعهيد، وفقاً لمجموعة من العناصر مثل تكلفة القوة العاملة وتكاليف استئجار المقار والمهارات اللغوية للعمال ومعدلات دورة رأس المال.
 
ووفقاً للمؤشر الذي أصدرته المؤسسة البحثية فإن أهم المدن في مجال التعهيد هي بنغالور الهندية ومانيلا في الفلبين ونيودلهي ومومباي ودايلان وشنغهاي وبكين وسيدني وبريسبان وأوكلاند.
 
وتوقعت الدراسة تغيير ترتيب المدن في هذه القائمة بحلول 2011 لتحتل شنغهاي الصينية القمة ثم بنغالور ودايلان ونيودلهي وبكين ومومباي ومانيلا وحيدر أباد وكوالالمبور وبريسبان.
 
وقال مدير الأبحاث في فرع آي دي سي بمنطقة آسيا والمحيط الهادئ كونراد شانج لصحيفة بيزنس تايمز إن المدن الصينية تشهد نمواً سريعاً في مجال خدمات التعهيد بفضل استفادتها من تجارب المدن الأخرى بالهند.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة