هيئة رقابية تعلن تقدما عربيا بمحاربة غسل الأموال   
الأربعاء 1426/5/1 هـ - الموافق 8/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:19 (مكة المكرمة)، 19:19 (غرينتش)

أكد رئيس مجموعة العمل المالية الخاصة بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا محمد البعاصيري تحقيق الدول العربية تقدما في محاربة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، بعد اتخاذها خطوات هامة في السيطرة على الهيئات الخيرية.

وتأتي تلك التصريحات بعد انتقادات أميركية لبطء التقدم في هذا المجال بالعالم العربي.

وأضاف البعاصيري أن دول المنطقة تبنت خطوات هامة لإعادة هيكلة الهيئات الخيرية فيها بالإضافة إلى فرض الرقابة على الهيئات الخيرية وحصولها على أموال من الخارج وعلى قيام هذه الهيئات بتحويل الأموال إلى الخارج.

وأشار إلى أخذ هذه القواعد في الاعتبار لطبيعة المشاكل في العالم العربي، مثل التمويل من خلال نظام الحوالة المستخدم في تحويل الأموال والهيئات الخيرية ومن خلال تهريب الأموال.

وتضم الدول العربية الأعضاء في هذه الهيئة لبنان وسوريا والأردن وعُمان والكويت والبحرين والإمارات وقطر والسعودية واليمن ومصر وتونس والجزائر والمغرب.

ولكن البعاصيري أوضح أن السودان وموريتانيا وجيبوتي وليبيا والأراضي الفلسطينية والعراق قد تنضم إلى عضوية الهيئة قبل نهاية العام الحالي.

وحددت مجموعة العمل المالية الخاصة بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا القواعد بناء على توصيات مجموعة العمل المالية، وهي هيئة دولية تتخذ من باريس مقرا لها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة