مصر تطرح 22 امتيازا للتنقيب عن النفط والغاز   
الاثنين 27/2/1435 هـ - الموافق 30/12/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:24 (مكة المكرمة)، 9:24 (غرينتش)
سبق لشركة إيغاس المصرية أن منحت قبل أشهر رخص تنقيب عن النفط والغاز بقيمة 1.2 مليار دولار (الأوروبية)

أعلنت الهيئة المصرية العامة للبترول والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيغاس) عن طرح مزاد عالمي على 22 امتيازا للتنقيب عن النفط والغاز وفق نظام تقاسم الإنتاج. وقال إعلان نشرته الصحف المحلية اليوم الاثنين إن مواقع التنقيب المطروحة تقع في خليج السويس والصحراء الغربية والبحر المتوسط ودلتا النيل.

وتطمح مصر إلى زيادة إنتاجها من النفط والغاز لتلبية الطلب المتنامي على الطاقة في السنوات الأخيرة. وتسيطر الشركات الأجنبية على أنشطة استكشاف وإنتاج النفط والغاز في مصر، ومنها بي.بي وبي.جي البريطانيتان وإيني الإيطالية.

وقالت هيئة البترول في الإعلان المذكور إن آخر موعد لاستلام العروض من الشركات الراغبة في التنقيب هو 19 مايو/أيار المقبل. ولم ترد إيغاس ولا هيئة البترول على اتصالات أجرتها وكالة رويترز للأنباء للحصول على معلومات إضافية.

وكانت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية نقلت قبل أسبوع عن وزير البترول والثروة المعدنية شريف إسماعيل قوله إن الحكومة أقرت سبع اتفاقيات جديدة للتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي بقيمة 1.2 مليار دولار.

مواقع التنقيب التي طرحتها مصر تقع في خليج السويس والصحراء الغربية والبحر المتوسط ودلتا النيل

مناطق التنقيب
وتشمل هذه الاتفاقيات التنقيب في مناطق البحر المتوسط ودلتا النيل وخليج السويس. وأضاف إسماعيل أنه بموجب آخر مزاد أجرته شركة إيغاس سيتم حفر 17 بئراً على الأقل في السنوات الثلاث المقبلة.

وكان الوزير السابق أسامة كمال صرح في أبريل/نيسان الماضي بأن القاهرة تعتزم زيادة إنتاجها من الغاز الطبيعي بواقع 150 مليون قدم مكعبة يوميا اعتبارا من يونيو/حزيران الماضي، مشيرا إلى أن بلاده تنتج 1.75 مليون برميل نفط وغاز يومياً.

وسبق للسلطات المصرية أن أقرت في وقت سابق خلال الشهر الجاري سداد ثلاثة مليارات دولار من المستحقات المتأخرة لشركات النفط الأجنبية العاملة في البلاد على أقساط شهرية تمتد إلى آخر العام 2017. وتسعى القاهرة من خلال هذه الخطوة إلى تشجيع هذه الشركات على ضخ المزيد من الاستثمارات في البحث والتنقيب والاكتشافات البترولية الجديدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة