احتمال بيع صندوق النقد الدولي ذهبا لتغطية ديون الفقراء   
الاثنين 1426/3/9 هـ - الموافق 18/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:10 (مكة المكرمة)، 9:10 (غرينتش)
قال كايو كوخ فيسر نائب وزير المالية الألماني إنه لا يرى احتمالا يذكر لإقرار خطة لبيع ذهب صندوق النقد الدولي من أجل تمويل مساعي تخفيف أعباء ديون أفقر دول العالم.
 
وأشار كوخ فيسر إلى أن اقتراح بيع الذهب الذي تدعمه بريطانيا وتعارضه الولايات المتحدة لم يرد له ذكر في بيان صدر بعد اجتماع وزراء مجموعة السبع الصناعية يوم أمس السبت.
 
وكان مدير صندوق النقد الدولي رودريغو راتو دعا إلى توخي الحذر بحيث لا تؤدي مبيعات الذهب إلى زعزعة استقرار أسواق الذهب مقترحا انضمام الصندوق إلى الاتفاق الطوعي للبنوك المركزية والمتضمن إعلان تلك البنوك مقدما عن كميات الذهب التي ستبيعها والفترة الزمنية لعملية البيع.
 
وذكرت تقارير أن الصندوق يدرس بيع مابين ثلث وثلثي احتياطياته من الذهب والتي تبلغ قيمتها السوقية 42 مليار دولار لسداد ديون دول فقيرة. ويملك الصندوق الدولي 3217 طنا من المعدن الثمين.
 
واللجوء إلى مخزون الذهب لتمويل إلغاء ديون الدول الفقيرة من قبل صندوق النقد الدولي هو بين الاقتراحات المهمة لخطة مارشال الجديدة التي وضعها وزير المالية البريطاني غوردون براون، إلا أن الأميركيين أكبر المساهمين في الصندوق أبدوا تشكيكهم في هذا الأمر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة