صندوق النقد: العالم يعيش أعمق كساد منذ الحرب الثانية   
الخميس 1430/4/28 هـ - الموافق 23/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 11:18 (مكة المكرمة)، 8:18 (غرينتش)
النقد الدولي أكد أن عودة أسواق المال إلى الاستقرار تستغرق وقتا أطول (الفرنسية-أرشيف)

أعلن صندوق النقد الدولي أن الركود الاقتصادي أحكم قبضته على أوروبا، وأن آسيا قد تشهد تعافيا بسيطا خلال السنة المقبلة.

وقال تقريره نصف السنوي الصادر الأربعاء إنه من المحتمل أن ينكمش الاقتصاد العالمي بنسبة 1.3% هذا العام مسجلا أعمق كساد حتى الآن بعد الحرب الكونية الثانية, ومتجاوزا تقديرات سابقة له تتراوح بين 0.5 و1%.
 
وذكر الصندوق الذي يوجد مقره الولايات المتحدة أنه عدل تقديراته بالنقصان لأنه من المحتمل (فيما يبدو) أن تستغرق عودة أسواق المال إلى الاستقرار وقتا أطول مما كان يعتقد بادئ الأمر.
 
انكماش أكبر
وأضاف النقد الدولي أنه يُتوقع أن يعاود النمو الظهور بمعدل بطيء بنسبة 1.9% العام المقبل، لكن الانتعاش سيتوقف على إجراءات فعالة وقوية لإصلاح النظام المالي منها المسارعة بخفض أسعار الفائدة كلما سنحت فرصة لتيسير الائتمان.
 
الاقتصاد الألماني يشهد انكماشا بـ5.6% خلال العام الجاري (رويترز-أرشيف)
وقال الصندوق في توقعاته الاقتصادية الجديدة إنه يجب المحافظة على الإجراءات الحكومية لمكافحة الكساد إن لم يتم تعزيزها عام 2010، محذرا من أن الرجوع السابق لأوانه عن إجراءت التحفيز قد يكون نكسة للانتعاش.
 
كما توقع انكماش الاقتصاد الأميركي خلال العام الجاري بنسبة 2.8%، مشيرا إلى أن اقتصاد دول منطقة اليورو سينكمش بنسبة 4.2% هذا العام و4% العام المقبل.
 
وأضاف صندوق النقد أن الاقتصاد الألماني وهو أكبر الاقتصادات الأوروبية، سينكمش خلال العام الجاري بنسبة 5.6% مما سيؤثر على الاقتصاد الأوروبي بشكل عام ويؤدي إلى ارتفاع معدلات البطالة.
 
نمو بطيء
أما بالنسبة للدول النامية والناشئة فقد توقع الصندوق الدولي نمو الاقتصاد فيها، مؤكدا أن دول آسيا قد تعرف نموا متواضعا خلال السنة المقبلة مدفوعا بحزم التحفيز الاقتصادي ونمو الصادرات.
 
وأكد أن الاقتصاد الياباني سيشهد نموا بمعدل 0.5% خلال العام 2010 بعد تراجع بنسبة 6.2% خلال العام الجاري, كما ستعرف الاقتصادات الناشئة بآسيا مثل الصين والهند انتعاشا بمعدل 5.3% العام المقبل بعد انكماش بنسبة 3.3% خلال العام الجاري.
 
وسيصل معدل النمو بالصين 7.5% خلال 2010 مقابل 6.5% العام الجاري. كما يتوقع أن يصل معدل النمو بالهند 5.6% خلال العام المقبل مقابل 4.5% العام الجاري.
 
وأشار تقرير صندوق النقد إلى أن دولا مثل كوريا الجنوبية وتايوان ستعرف انتعاشا بمعدل 0.8% العام المقبل، بعدما يسجل اقتصادها انكماشا اقتصاديا يصل 5.6% خلال العام الحالي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة