بورصة القاهرة والإسكندرية تبحثان إقامة سوق للسلع الأولية   
الأربعاء 1428/1/6 هـ - الموافق 24/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:29 (مكة المكرمة)، 22:29 (غرينتش)
البورصة المصرية ستتخذ قرارا بشأن السلع الأولية عام 2007 (الجزيرة-أرشيف)
قال رئيس بورصتي القاهرة والإسكندرية إنه سيتم بحث إمكانية إقامة سوق للسلع الأولية بالقاهرة، إأنه سيتم اتخاذ قرار بهذا الشأن عام 2007.
 
وأوضح ماجد شوقي أن البورصة تجري محادثات مع خبراء من بورصات أخرى للسلع بمختلف أنحاء العالم "لاستكشاف الإجراءات التي يتعين علينا اتباعها وتحديد السلع التي يجب تداولها".
 
وأضاف أنه لا يزال يتعين تحديد ما إذا كانت ستكون بورصة للقطن فحسب أم سنضيف محاصيل زراعية أخرى.
 
وأشار رئيس البورصة المصرية إلى أنه تجري محادثات أيضا مع بورصة دبي للذهب والسلع بشأن إمكانية إجراء دراسة مشتركة بخصوص البورصة.
 
وتراجع خلال السنوات الأخيرة إنتاج القطن المصري الذي كان يوما ما عماد صادرات البلاد بعدما أصبحت المحاصيل الأخرى أكثر جنيا للأرباح، وبعدما تخلت الحكومة عن إلزام المزارعين بزراعة بعض الأراضي بالقطن.
 
وكان وزير التجارة والصناعة رشيد محمد رشيد قال العام المضي إنه يعتزم تحرير أسعار أسواق الحبوب والسكر بالسعي من أجل إيجاد سوق للعقود الآجلة.
 
يُشار إلى أن بورصة دبي للذهب والسلع هي الوحيدة من نوعها في منطقة الشرق الأوسط.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة