أسعار النفط أقل من تسعين دولارا قبل اجتماع أوبك   
الأربعاء 1428/11/25 هـ - الموافق 5/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:01 (مكة المكرمة)، 23:01 (غرينتش)

سام بودمان يطالب أوبك بزيادة إنتاجها (الفرنسية-أرشيف)
انخفضت أسعار النفط إلى أقل من تسعين دولارا للبرميل الثلاثاء بعد أن خفف تقرير للمخابرات الأميركية من خطورة برنامج إيران النووي.

 

وكان تقرير أميركي ذكر الاثنين أن إيران أوقفت برنامجها النووي عام 2003, ما يتعارض مع تأكيدات الإدارة الأميركية أن إيران تهدف إلى إنتاج قنبلة نووية.

 

وقد ارتفعت أسعار النفط نحو 40% من أغسطس/آب حتى نوفمبر/تشرين الثاني لأسباب من ضمنها القلق بشأن البرنامج النووي الإيراني.

 

وقال إيريك ويتيونوير وهو محلل بمؤسسة أي جي إدوارادز الاستشارية إن تقرير المخابرات يجعل احتمالات المواجهة أبعد بين الإدارة الأميركية وإيران.

 

وانخفض سعر النفط الأميركي الخفيف 1.71 دولارا إلى 87.60 دولارا كما انخفض سعر خام برنت 63 سنتا إلى 89.17 دولارا للبرميل.

 

وجاء الانخفاض قبل يوم من عقد اجتماع لدول أوبك في أبو ظبي, فيما أكد وزراء المنظمة أن إمدادات النفط بالأسواق كافية.

 

وطالب وزير الطاقة الأميركي سام بودمان أوبك بزيادة إنتاجها للإسهام في خفض الأسعار. لكن مسؤولي النفط في فنزويلا وقطر وإيران وليبيا أكدوا أنه لا توجد ضرورة لضخ المزيد من النفط في الأسواق.

 

وأبقى وزير النفط السعودي علي النعيمي الباب مفتوحا أمام جميع الاحتمالات, قائلا إن الخيارات مفتوحة, فيما نقل عن مسؤولين في أوبك القول إن هناك احتمالا بزيادة إنتاج المنظمة بمقدار 750 ألف برميل يوميا.

 

وكانت أوبك قررت في سبتمبر/أيلول الماضي رفع إنتاجها بمقدار نصف مليون برميل ابتداء من أول نوفمبر/تشرين الثاني للمساعدة في خفض الأسعار التي لامست مستوى مئة دولار قبل أن تبدأ في التراجع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة