كوبا أميركا.. "معارك" كروية بطعم لاتيني   
الاثنين 1437/8/10 هـ - الموافق 16/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 14:08 (مكة المكرمة)، 11:08 (غرينتش)

"كوبا أميركا" أقدم بطولة دولية في كرة القدم بدأت عام 1916، ينظمها اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم (كونيمبول)، وتصنف في المرتبة الثالثة عالميا بعد كأس العالم وكأس أوروبا. تقرر الاحتفال بالمئوية الأولى للبطولة في الولايات المتحدة صيف 2016.

التاريخ
بعد تأسيس اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم بين الأرجنتين والبرازيل والأورغواي وتشيلي في بداية القرن العشرين، تم الاتفاق على تنظيم بطولة "كوبا أميركا" التي انطلقت يوم 2 يونيو/حزيران 1916، واستضافتها الأرجنتين.

عرفت تلك البطولة في البداية باسم "كأس أميركا الجنوبية لكرة القدم"، ومع البطولة المنظمة عام 1975 تحولت إلى اسمها الحالي "كوبا أميركا". ونظمت في البداية مرة كل عامين، وتم تأجيلها أحيانا، ثم أصبحت تقام مرة كل أربع سنوات.

النظام
يشارك في بطولة كوبا أميركا لكرة القدم 12 منتخبا، ولكون اتحاد أميركا الجنوبية لا يضم سوى عشرة بلدان أعضاء، لا توجد أدوار تأهيلية للمشاركة في البطولة، ويتم استدعاء منتخبين وطنيين من إحدى الاتحادات القارية الأخرى، خارج المنطقة، للمشاركة في المسابقة التي تستمر شهرا كاملا.

ومنذ عام 1993، استدعى الاتحاد منتخب المكسيك للمشاركة في جميع دورات البطولة كفريق ضيف، كما تم استدعاء منتخبات دول أخرى من خارج أميركا الجنوبية من بينها الولايات المتحدة واليابان.

وفي عام 1986، قرر الاتحاد إقامة البطولة بشكل إلزامي لأعضائه العشرة بالتناوب في استضافتها بشكل ثابت، حيث بدأتها آنذاك الأرجنتين ليستمر بعد ذلك التداول بين بلدان المنطقة، باستثناء بطولة عام 2016 التي تقرر عقدها -على غير العادة- في الولايات المتحدة، لأنها تقام بمناسبة الذكرى المئة لانطلاق البطولة.

الكأس
كأس بطولة كوبا أميركا مصنوع من الفضة وقدم عام 1916 هدية من وزارة الخارجية الأرجنتينية، وتم شراؤه من متجر مجوهرات في مدينة بوينس آيرس، ويبلغ طوله 75 سنتيمترا، وارتفاعه 30 سنتيمترا، ووزنه تسعة كيلوغرامات.

الفائزون
توجت كافة بلدان الاتحاد بلقب هذه البطولة باستثناء فنزويلا والإكوادور، وتمكن منتخب الأورغواي من تصدر اللائحة بفوزه 15 مرة، أما منتخب "السامبا" البرازيلي فيأتي ثالثا بثمانية ألقاب.

وأكبر فوز في البطولة حققه منتخب الأرجنتين عام 1942 بعد تفوقه على منتخب الأكوادور بنتيجة 12-صفر. ويعتبر الكولومبي جونيور مونتانيو أصغر لاعب سجل هدفا في البطولة، حيث كان عمره 16 سنة خلال بطولة 1999 في الأرجنتين، أما حارس منتخب تشيلي سيرجيو ليفينغستون فهو أكثر اللاعبين مشاركة في البطولة بـ34 مباراة.

ويصنف الأرجنتيني غوليرمو ستابيلي أنجح مدرب في تاريخ البطولة، بعد أن قاد بلاده للتتويج بها ست مرات أعوام 1941 و1945 و1946 و1947 و1955 و1957. وقدر عدد مشاهدي بطولة 2007 عبر شاشات التلفزيون بربع مليار مشاهد في 185 بلدا.

الذكرى المئوية
بطولة احتفالية بمناسبة مرور مئة عام على انطلاق البطولة وتأسيس اتحاد كرة القدم القاري في أميركا الجنوبية، تقرر أن تحتضنها الولايات المتحدة في يونيو/حزيران 2016، ويشارك فيها ستة منتخبات من اتحاد الكونكاكاف، وعشرة منتخبات من أميركا الجنوبية. واقترح فكرتها اتحاد الكونكاكاف، واعتمدها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، وأدرجها في جدول مبارياته الرسمية منذ سبتمبر/أيلول 2014.

وأحاطت عدة شكوك بتنظيم هذه النسخة الاستثنائية بسبب التحقيقات التي أجرتها السلطات الأميركية بشأن فضائح الفساد التي تورط فيها عدد من مسؤولي الفيفا، ومن بينهم بعض مسؤولي اللعبة في بلدان أعضاء في اتحاد أميركا الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة