مليون صفحة مقروءة بموسوعة الجزيرة في مارس 2016   
الأحد 1437/6/25 هـ - الموافق 3/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:50 (مكة المكرمة)، 7:50 (غرينتش)

لأول مرة منذ انطلاق موسوعة الجزيرة قبل نحو عام، بلغ عدد الصفحات المقروءة خلال شهر مارس/آذار 2016 مليون صفحة، مما يعكس تزايد إقبال القارئ العربي على هذا المشروع الذي يعرّف بالدول وأهم الشخصيات والهيئات والأحداث والمصطلحات السائدة في مجال الأخبار، بوصفه أول خدمة إعلامية من نوعها وحجمها بلغة الضاد.

وقد واصلت مقروئية صفحات موسوعة الجزيرة الارتفاع، وانتقلت من نحو 500 ألف صفحة مقروءة خلال شهر فبراير/شباط 2016 إلى مليون صفحة خلال شهر مارس/آذار من السنة نفسها بزيادة تقدر بحوالي نصف مليون صفحة مقروءة في ظرف شهر.

وضمن أكثر المواد التي حظيت بإقبال القراء خلال شهر مارس/آذار بطاقة تعريفية بمنفذي هجمات بروكسل تعدت مقروئيتها 200 ألف صفحة، متبوعة ببروفايل رجل الأعمال السعودي سليمان الراجحي المنشورة بعنوان "الراجحي.. ملياردير سعودي انطلق من الصفر".

في حين احتلت بطاقة الزعيم السياسي السوداني والمفكر الإسلامي حسن الترابي -الذي توفي في 5 مارس/آذار 2016- المرتبة الثالثة من حيث المقروئية.

كما ارتفع معدل القراءة لكل مادة منشورة بالموسوعة ليتجاوز أربع دقائق، مع تحسن ظهور موسوعة الجزيرة في محركات البحث وعلى رأسها غوغل.

وبالموازاة مع تزايد الإقبال على المواد الإخبارية الآنية المرتبطة بالمستجدات، تزايد الإقبال على بروفايلات موسوعة الجزيرة التي لها صلة بالبحث الأكاديمي، مما يعكس اهتمام القراء والباحثين بالمشروع الجديد.

video

وتأتي هذه النتائج بعد مرور ثلاثة أشهر على إطلاق موقع الجزيرة نت بداية العام ثلاثة محاور جديدة في موسوعة الجزيرة هي "ملفات وقضايا"، و"مفاهيم ومصطلحات"، ومحور خاص بشبكة الجزيرة يعرّف القارئ بمختلف فروع الشبكة من قنوات ومراكز، وعلى كوادرها من مذيعين وإعلاميين ومراسلين، بالإضافة إلى مواضيع أخرى مرتبطة بعمل الشبكة كميثاق الشرف المهني وغيره.

وقد جرت برمجة أفكار تطوير جديدة تتوافق والتطورات التي يعرفها المجال الإعلامي سترى النور قريبا، وستمكن موسوعة الجزيرة من الوصول إلى فئات أوسع، بأساليب جديدة تيسر للقارئ الوصول إلى المعلومات التي يريدها.

يشار إلى أن محتوى "موسوعة الجزيرة" بات يتوزع على 12 محورا، تقدم للمتصفح إلماما شاملا بالعالم وما يموج فيه من أحداث عاصفة، وشخصيات نافذة ومؤثرة، ومناطق ساخنة، وما تحكمه من حركات وهيئات فاعلة ومواثيق ناظمة، ومنظومات صحية واقتصادية وعسكرية.

وبالإضافة إلى أنها خدمة معلوماتية أساسية للإعلاميين في "شبكة الجزيرة" بما توفره من بيانات دقيقة وموثوقة، يستفيد القارئ العربي من الموسوعة باعتبارها بنكا معرفيًّا يحوي محاور معرفية أساسية ومنوعة تعينه على فهم خلفيات الأحداث وصنّاعها وتطوراتها.

وتركز الموسوعة بشعارها "فضاء من المعرفة الرقمية" على ما يقع في دائرة الاهتمام والتأثير العربي من قضايا ووقائع، إلى جانب الأحداث العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة