أرييل شارون   
الأربعاء 9/1/1427 هـ - الموافق 8/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:38 (مكة المكرمة)، 11:38 (غرينتش)
أرييل شارون

يثير أرييل شارون في الأذهان بتاريخ مؤلم ومستقبل متوتر، فقد ارتبط اسمه بكل الحروب التي اندلعت بين العرب وإسرائيل بدءاً من عام 1948 حتى عام 1982، إضافة إلى مسؤوليته عن مجزرتي قبية عام 1953 وصبرا وشاتيلا عام 1982 وأخيرا مزجرة جنين وسواها من قمع الفلسطينيين منذ توليه رئاسة الوزراء تلك المزاجر اللتي ستظل دوماً الأسوأ في تاريخه العسكري والسياسي.

حياة حافلة بالتطرف
ولد أرييل صموئيل مردخاي شرايبر (أرييل شارون) في قرية ميلان الفلسطينية -التي أصبحت فيما بعد تسمى مستوطنة كفار ملال- عام 1928 لأسرة من أصول بولندية عملت في مزارع الموشاف في فلسطين.

دراسته
تنوعت العلوم التي درسها شارون، فدرس التاريخ والاستشراق والزراعة والقانون في إسرائيل، ثم العلوم العسكرية في فرنسا وإنجلترا.

حياته العسكرية
التحق وهو في الرابعة عشرة من عمره بعصابة الهاغاناه، وقاد إحدى فرق المشاه في حرب 1948 وكان يبلغ العشرين من العمر. وأصيب عدة مرات كان أخطرها في غارة على اللطرون وقد اخترقت رصاصة أو أكثر أعلى الفخذ وقد أنقذه أحد جنوده.

الوحدة 101
ترأس شارون في عام 1953 وحدة للعمليات الخاصة أطلق عليها اسم الوحدة 101، كانت تتميز بتدريبات خاصة وشاقة وتتخصص في أعمال الإغارات الليلية على مراكز المقاومة واختراق الخطوط الأمامية وتنفيذ عمليات ردع ردا على أعمال الفدائيين، وقد ضم إليها فيما بعد كتيبة المظليين التي أصبحت من أهم أجنحة الجيش الإسرائيلي.
وكان من أشهر عمليات الوحدة 101 في تلك الفترة ما بت يعرف في التاريخ الفلسطيني المعاصر بمجزرة قبية التي راح ضحيتها 69 قتيلاً معظمهم من المدنيين وهدم فيها 41 منزلاً.

الجنرال شارون
اختير شارون رئيساً لشعبة التدريب في الجيش الإسرائيلي عام 1966، ثم رقي إلى رتبة جنرال عام 1967 حيث تولى قيادة القطاع الجنوبي، وترك الجيش في عام 1972، ثم عاد إليه في العام التالي أثناء حرب 1973 التي كان له فيها دور مهم.

في السياسة
شكل حزباً أواخر عام 1977 أسماه "سلام صهيون" فاز مقعدين في الكنيست، ثم انضم بعد ذلك إلى حزب الليكود.

تولى شارون في حكومة مناحيم بيغن منصب وزير الزراعة والاستيطان، وظل يشغل هذا المنصب إلى أن انتقل لشغل منصب وزير الدفاع عام 1982.

مجزرة صبرا وشاتيلا
قاد شارون الاجتياح الإسرائيلي للبنان، وتعامل بعنف مع المقاومة الفلسطينية التي كانت تتخذ من بيروت الغربية مقراً لها، وأجبرها بعد حصار طويل على الخروج إلى تونس.

وأثناء الوجود الإسرائيلي في لبنان وقعت مجزرة صبرا وشاتيلا التي راح ضحيتها قرابة ألفي لاجئ فلسطيني، وحمَّلت لجنة برلمانية تشكلت للتحقيق في تلك المجزرة شارون المسؤولية.


تولى شارون في حكومـة مناحيم بيغن منصب وزير الزراعة والاستيطان، واستغل منصبه في زيــادة عــدد المستـوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة
ظل شارون وزيراً بلا وزارة في الفترة من 1982 وحتى 1984، ثم اختير بعد ذلك وزيراً للصناعة والتجارة في الفترة 1984 - 1988، ثم عين وزيراً للبناء والإسكان في الفترة 1998 - 1992، وتولى منصب وزير البنية التحتية في حكومة الليكود برئاسة بنيامين نتنياهو التي تشكلت إثر انتخابات عام 1996، ثم وزيراً للخارجية في الحكومة نفسها من عام 1998 إلى عام 1999، وفي نفس السنة أصبح رئيس حزب الليكود خلفا لنتنياهو. وبعد انتخابات 2001 أصبح رئيس وزراء الحكومة الائتلافية بين الليكود والعمل.

البرنامج الانتخابي لشارون
يقوم برنامج حزب الليكود بالنسبة لعملية السلام على اشتراط توقف العلميات الاستشهادية من أجل العودة إلى المفاوضات مع الفلسطينيين. كما أن التفاوض ينبغي أن يكون حول إقامة دولة محدودة السلطات.
______________
المصادر:

- السباق نحو رئاسة الوزراء - الانتخابات الإسرائيلية - مركز بيداجوجيك.

- موقع الحملة الانتخابية لشارون.
- www.encyclopedia.com
- information please
- الموسوعة السياسية - المجلد 3 - ص 429.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة