المؤسسات الإسلامية في نيجيريا   
الاثنين 1425/10/10 هـ - الموافق 22/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 5:50 (مكة المكرمة)، 2:50 (غرينتش)


أمين شحاتة

 

تتميز نيجيريا عن باقي دول أفريقيا بتنوع التجمعات العرقية، إذ يبلغ عددها 250 تجمعا، وأغلب هذه التجمعات لها لغتها وثقافتها الخاصة.

وتشير بعض الإحصاءات إلى أن المسلمين يشكلون 50% من نسبة السكان، وتبلغ نسبة المسيحيين 40% والباقي 10% (1) من المعتقدات الأخرى. وفي هذا التقرير سرد لأبرز المؤسسات والجماعات الإسلامية النيجيرية.

1- جماعة نصر الإسلام
أسسها الحاج أحمد بيلّو بمعاونة وتأييد الزعامات الشمالية الإسلامية من أمراء وموظفين وقضاة، وهي تهدف إلى نشر الإسلام وتوحيد الجمعيات الإسلامية تحت مظلة واحدة، ونشر تعاليم الإسلام بين المسلمين. وبعد مقتل أحمد بيلو ونهاية الحرب الأهلية عام 1970 أعيد تنظيم الجماعة وتفعيل أنشطتها وتوحيد الجمعيات الإسلامية في نيجيريا، وهو ما أسفر بالفعل عن إنشاء "المجلس النيجيري الأعلى للشؤون الإسلامية" عام 1974 .

2- المجلس النيجيري الأعلى للشؤون الإسلامية
يهدف هذا المجلس وفقًا لدستوره ونظامه الأساسي إلى ما يلي:

  • حماية المصالح الإسلامية في سائر أنحاء نيجيريا.
  • قيام المجلس بمهمة قناة الاتصال بالحكومة النيجيرية فيما يتعلق بالشؤون الإسلامية.
  • تشجيع إنشاء مؤسسات تعليم الدين والثقافة الإسلامية واللغة العربية.
  • بناء ودعم وإدارة المساجد في سائر أنحاء نيجيريا.
  • ضمان مراعاة الشعائر والأعياد الإسلامية في سائر أنحاء نيجيريا.

3- جماعة إزالة البدعة وإقامة السنة
أسسها إسماعيل إدريس عام 1978، وهي حركة سلفية تعمل على تطهير العقيدة من شبهات الشرك والتبرك بالأضرحة والأولياء، وهي أمور شائعة في أتباع الطرق الصوفية القادرية والتيجانية.

4- جمعية الطلبة المسلمين
وهي حركة طلابية تنتشر بين طلاب التعليم العالي في شمال نيجيريا وتدعو إلى الالتزام بتعاليم الإسلام في جميع مناحي الحياة.
_______________
الجزيرة نت
(1) هناك تباين في نسبة كل دين في نيجيريا والرقم المذكور في الأعلى هو الرقم الرسمي للحكومة النيجيرية في حين أن بعض المصادر الإسلامية ترفع النسبة ما بين 70 و75%. انظر للمقارنة المصادر التالية: 
MUSLIM POPULATION WORLDWIDE
http://www.islamicpopulation.com/nigeria_muslim.html
ROMANIA FACTBOOK 2004
http://www.factbook.net/muslim_pop.php

المصادر:
1- Christian Reformed World Missions
2- مجلة السنة

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة